قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الوزير مايك بومبيو سيلتقي المستشارة الألمانية ووزير خارجيتها خلال جولة أوروبية سيجريها الأسبوع المقبل بعدما كان قد ألغى بشكل مفاجئ زيارته إلى ألمانيا مطلع أيار/مايو.

وبالإضافة إلى ألمانيا ستقوده الجولة التي تبدأ في 30 أيار/مايو وتنتهي في 5 حزيران/يونيو إلى سويسرا وهولندا وبريطانيا.

وكان من المقرّر أن يجري بومبيو في 7 أيار/مايو زيارة إلى ألمانيا للقاء المستشارة أنغيلا ميركل، لكنّه عدّل جدول أعماله لزيارة العراق حيث حذّر من تهديدات إيرانية في خضم حملة أميركية لتشديد الضغوط على طهران.

وقالت الخارجية الأميركية إن بومبيو سيلتقي في برلين، المحطة الأولى في جولته، كلاً من ميركل ونظيره الألماني هايكو ماس.

وتعارض ألمانيا ودول أوروبية أخرى المواقف المتشددة للرئيس الأميركي تجاه إيران وتواصل دعمها للاتفاق النووي المتعدد الأطراف المبرم مع طهران، والذي تم التوصل إليه في عهد الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما.

والعلاقات متوترة بين ترمب وميركل، وكان قد وجّه انتقادات علنية لسياسة استقبال المهاجرين التي تنتهجها.

وسينضمّ بومبيو إلى ترمب الذي سيجري زيارة دولة إلى بريطانيا التي تشهد فوضى سياسية إثر إعلان رئيسة الوزراء البريطانية استقالتها على خلفية فشلها في التفاوض على شروط خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي.

وسيشارك بومبيو في مؤتمر دولي حول ريادة الأعمال في لاهاي وسيلتقي المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تادروس أدانوم غبرييسوس في سويسرا.

ويرجّح أن يبحث بومبيو في سويسرا الملف الإيراني لا سيّما وأن الدولة المحايدة ترعى المصالح الأميركية في الجمهورية الإسلامية بما أنّ العلاقات الدبلوماسية مقطوعة بين واشنطن وطهران.