قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: اعرب الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الاربعاء عن أمله باقناع الولايات المتحدة بعدم استبعاد تركيا من المشاركة في مشروع مقاتلات "إف 35"، وذلك قبل لقائه الرئيس دونالد ترمب أواخر هذا الشهر.

وقال إردوغان في خطاب متلفز إنه قبل ان يلتقي ترمب على هامش قمة مجموعة العشرين في اليابان، "اود أن ابحث هذه المسألة (مقاتلات إف 35) هاتفيا والعودة بها من الحال الراهنة الى النقطة التي انطلقنا منها".

وامهلت واشنطن تركيا حتى نهاية يوليو للتخلي عن سعيها الى الحصول على منظومة صواريخ اس-400 الروسية، لانها تتنافى في رأي الاميركيين مع مشاركة انقرة في مشروع صنع مقاتلات اف 35.

وقال البنتاغون قبل ايام إنه في حال لم تتخلّ تركيا بحلول الحادي والثلاثين من يوليو عن شراء نظام إس-400، فإنّ الطيارين الأتراك الذين يتدرّبون حالياً في الولايات المتحدة على طائرات إف-35 سيطردون، وستلغى عقود ممنوحة لشركات تركية لصناعة قطع لطائرات إف-35.

وبرّرت وزارة الدفاع هذا الإنذار بكون تركيا أرسلت عسكريين إلى روسيا للتدرّب على استخدام صواريخ إس-400.

واوضح إردوغان انه سيسعى الى الحصول على أجوبة عن اسباب "استبعاد تركيا من مشروع اف 35 لاسباب ليس لها أي أساس منطقي او مشروع"، مؤكدا ان تركيا شريك في مشروع هذه المقاتلات.

وقال ايضا: "سددنا حتى الان ملياراً و250 مليون دولار".

وتعتزم انقرة شراء مئة مقاتلة من طراز اف 35.