قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي: دان العراق اليوم استهداف جماعة الحوثي لمطار أبها السعودي المدني والهجوم على ناقلتي النفط المبحرتين من السعودية والاماراتية في خليج عمان مؤكدا رفضه التصعيد في المنطقة، داعيا الى ضرورة اللجوء الى طاولة الحوار سبيلا لإحلال الامن والاستقرار.

وقالت وزارة الخارجية العراقية في بيان صحافي الخميس تابعته "إيلاف" إن العراق يدين "الهجوم الذي استهدف مطارابها المدني في المملكة العربية السعودية الشقيقة (أمس) وكذلك ما تعرضت له اليوم الناقلتان اللتان ابحرت احداهما من المملكة العربية السعودية و الاخرى من الامارات العربية المتحدة".

واكدت الوزارة "الموقف العراقي بالوقوف ضد اي اعتداء و رفض التصعيد في المنطقة والدعوة الى حل الازمات بالطرق السلمية ورفض اسلوب تجويع الشعوب والمس بأمنها والتدخل في شؤونها واعتماد القوة العسكرية" .. منوهة الى ضرورة "اللجوء الى طاولة الحوار التي لابديل لها لإحلال الامن والاستقرار في منطقتنا".

وقد توالت ردود الفعل المنددة بالهجوم الحوثي على مطار أبها الدولي جنوب السعودية، ما أسفر عن إصابة 26 مدنياً.
واستهدفت جماعة الحوثي المدعومة من إيران مطار أبها الدولي بمقذوف عسكري أدى إلى إصابة عدد من المدنيين.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي سقوط مقذوف معادٍ (حوثي) في صالة القدوم في مطار أبها الدولي، والذي يمر من خلاله يوميًا آلاف المسافرين المدنيين من مواطنين ومقيمين من جنسيات مختلفة.

وأوضح أن سقوط المقذوف أدى إلى إصابة (26) شخصًا مدنيًا من المسافرين ومن جنسيات مختلفة، من بينهم 3 نساء (يمنية، هندية، سعودية) و(2) طفلان سعوديان وتم نقل (8) حالات منها إلى المستشفى لتلقي العلاج جراء إصابات متوسطة، وعلاج (18) حالة منها في الموقع إصاباتهم طفيفة، ووجود بعض الأضرار المادية في صالة المطار.

ومن جهتها، اقرت جماعة الحوثي عبر وسائل إعلامها بمسؤوليتها الكاملة عن هذا العمل الإرهابي باستخدام صاروخ كروز على حد زعمها ما يمثل اعترافًا صريحًا ومسؤولية كاملة باستهداف المنشآت المدنية والمدنيين، والتي تعنى بحماية خاصة بموجب القانون الدولي الإنساني، وهو ما قد يرقى إلى جريمة حرب من خلال هذا الاستهداف الممنهج.

وشدد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف تصريحه بالتأكيد على أن قيادة القوات المشتركة للتحالف وأمام هذه الأعمال الإرهابية والتجاوزات غير الأخلاقية من الميليشيا الحوثية الإرهابية ستتخذ إجراءات صارمة، عاجلة وآنية، لردع هذه الجماعة وبما يكفل حماية المنشآت المدنية والمدنيين، كما ستتم محاسبة العناصر الإرهابية المسؤولة عن التخطيط والتنفيذ لهذا الهجوم الإرهابي، وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.