قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

سنغافورة: تواصل أسعار النفط ارتفاعها في آسيا الجمعة غداة الهجوم على ناقلتي نفط في بحر عمان الذي أدى إلى قفزة في أسعار الخام الخميس.

وحوالى الساعة 04,45 بتوقيت غرينتش، ارتفع سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) المرجع الأميركي للخام تسليم يوليو 21 سنتا ليبلغ سعره 52,49 دولارا في المبادلات الإلكترونية في آسيا.

أما برميل برنت نفط بحر الشمال، المرجع الأوروبي تسليم أغسطس، فقد ارتفع 44 سنتا إلى 61,75 دولارا.

وكانت الأسعار سجلت ارتفاعا كبيرا الخميس بعد استهداف ناقلتي نفط في الخليج، ما أثار مخاوف من اندلاع نزاع في هذه المنطقة الأساسية لسوق الذهب الأسود.

وحملت الولايات المتّحدة إيران "مسؤولية" الهجومين في اتهامات أكدت طهران أن "لا أساس لها"، متهمة واشنطن بالقيام بـ"تخريب دبلوماسي".

وكان برميل النفط الخفيف شهد في نيويورك الخميس ارتفاعا بلغ 1,14 دولار، بينما أغلق برميل برنت في لندن على زيادة قدرها 1,34 دولار. وخلال الجلسة ارتفع سعرهما بنسبة حوالى 4,5 بالمئة.

لكن الظروف الأساسية للسوق -- فائض في العرض وضعف في الطلب بسبب الآفاق الاقتصادية السيئة -- تحد من تأثير هذه الأزمة الجديدة في منطقة الأسعار التي تدفع الأسعار إلى الارتفاع.

وقال ألفونسو إيسبارزا المحلل في مجموعة "اواندا" للاستشارات المالية، إن "الاضطرابات في العرض في الشرق الأوسط بسبب أعمال العنف، ستكون عاملا أساسيا، وخصوصا عندما يحدث ذلك على أحد الطرق البحرية الرئيسية للخام".

وأضاف "على الرغم من الحرب التجارية التي تشكل ضغطا على الأسعار بسبب تأثيرها على الطلب على الطاقة، وتهديدات بزيادة الإنتاج الأميركي، يتسم النفط بحساسية حيال الاضطرابات في الإنتاج".