: آخر تحديث

سفير إسرائيل في الأمم المتحدة لا يرى مشكلة في استسلام الفلسطينيين

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الأمم المتحدة: دعا سفير إسرائيل في الأمم المتحدة داني دانون الفلسطينيين الاثنين إلى التخلي عن سعيهم لإقامة دولة مقابل الحصول على مزايا اقتصادية في حين تستعد واشنطن لطرح الشق الاقتصادي من خطة سلام يعد الفلسطينيين بمليارات الدولارات.

وقال القادة الفلسطينيون إن الخطة الأميركية بمثابة استسلام، وأعلنوا ان خطة الرئيس الاميركي دونالد ترامب ولدت ميتة.

وكتب دانون في مقال في صحيفة نيويورك تايمز "اتساءل: ما هو العيب في استسلام الفلسطينيين؟"

وأضاف "الاستسلام هو الاعتراف أنه في سباق ما فإن الاستمرار سيكون أكثر كلفة من الاذعان".

وتنطلق في المنامة الثلاثاء ورشة العمل الاقتصادية التي دعت إليها الولايات المتحدة كجزء من خطة السلام الأميركية لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

وأعلنت السلطة الفلسطينية مقاطعتها للورشة التي تنعقد بهدف توفير الدعم المالي لمشاريع تتعلق بالفلسطينيين في كافة اماكن تواجدهم، وفق ما أعلن البيت الأبيض.

وقال دانون "ليس لدى الفلسطينيين أي شيء يخسرونه، ويمكنهم كسب كل شيء بالقائهم السيف وقبول غصن الزيتون".

وأضاف أن أمين سرّ منظّمة التحرير الفلسطينيّة صائب عريقات "ألمح بشكل مضلل إلى أن +الاستسلام+ سيقود إلى نهاية الشعب الفلسطيني ... ولكن ذلك أبعد ما يكون عن الحقيقة. فالاستسلام سيخلق فرصة لتغيير المجتمع الفلسطيني وبالتالي يقود إلى تحرر شعبه".

وأشار إلى أن قطاع غزة تحكمه حركة حماس الاسلامية "التي تستلهم تكتيكاتها من حزب الله والقاعدة، كما أنها تتلقى معظم الدعم التمويلي من إيران".

ومن المقرر أن يفتتح في مقر الأمم المتحدة في نيويورك الثلاثاء مؤتمر مانحين لجمع 1,2 مليار دولار لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. يستشهد بعريقات ... طيب مين قالك عريقات ،،
عدنان احسان - امريكا - GMT الإثنين 24 يونيو 2019 18:07
عريقـــات - ... فشل في مفاوضاته مع - الاعلامي طوني خليفه .. وتحـــول لمهرج .. ...


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. السعودية ترفض احتجاز إيران لناقلة النفط البريطانية
  2. الشيخ محمد بن زايد يحطّ في بكين
  3. قبرص وجهة جديدة لتصوير الإنتاجات السينمائية الضخمة
  4. فوز قياسيّ لحزب الرئيس الأوكراني في الانتخابات التشريعية
  5. لندن تدرس
  6. هكذا استولى الإيرانيون على ناقلة النفط البريطانية
  7. المنتجات الحلال تنمو وسط ركود الاقتصاد الروسي
  8. فضيحة تأشيرات الإقامة تهزّ بريطانيا
  9. وزير المال البريطاني يعتزم الاستقالة في حال تولي جونسون رئاسة الوزراء
  10. سباق رئاسة وزراء بريطانيا يوشك على الانتهاء
  11. تعزيز التعاون الدفاعي بين بريطانيا ولبنان
  12. شارع المتنبي يُضاء ليلا ويفتح أبوابه للفعاليات الفنية والثقافية
  13. بريطانيا لقرارات ضد إيران قد ترقى لحالة الحصار
  14. سلطنة عُمان تدعو إيران إلى الإفراج عن الناقلة البريطانية
  15. بريطانيا تبحث عدة خيارات ردًا على احتجاز إيران للناقلة
  16. فولوديمير زيلينسكي رئيس أوكراني خارج عن المألوف
في أخبار