قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: أكدت السعودية اليوم وقوفها مع العراق والبحرين لتجاوز حادث اعتداء متظاهرين على السفارة البحرينية في بغداد الذي اعتبرته منافيا لأبسط قواعد الاعراف الدبلوماسية ورحبت باجراءات السلطات العراقية لتوفير الحماية اللازمة وتأمين سلامة البعثة.

وأعرب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية السعودية الاحد "عن استنكار المملكة العربية السعودية الشديد، لما تعرضت له سفارة مملكة البحرين الشقيقة في بغداد من أحداث مؤسفة على يد متظاهرين" الخميس الماضي.

وشدد المصدر في تصريح رسمي تابعته "إيلاف"على "أن المملكة وهي تعرب عن إدانتها لهذه الأحداث التي تتنافى مع أبسط قواعد الأعراف الدبلوماسية، وتخالف كافة المواثيق والمعاهدات الدولية ذات الصلة، ترحب في الوقت نفسه بموقف الحكومة العراقية من الاعتداء المرفوض وما اتخذته من إجراءات لتوفير الحماية اللازمة لتأمين سلامة البعثة البحرينية".

وأهاب المصدر بوزارة الخارجية السعودية في ختام تصريحه بقدرة كل من مملكة البحرين وجمهورية العراق على تجاوز تلك الحادثة، مؤكدًا وقوف المملكة إلى جانب الدولتين في كل المساعي التي من شأنها تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

وكانت البحرين قد استدعت سفيرها في بغداد للتشاور بعد الاعتداء على سفارتها من قبل محتجّين على ورشة المنامة التي حضرها إسرائيليون لمناقشة الخطة الأميركية للسلام في الشرق الاوسط، داعية الحكومة العراقية إلى حماية موظفيها.

وقالت وزارة الخارجية البحرينية في بيان سابق إنّها "تستنكر الاعتداء المرفوض الذي استهدف مبنى سفارة مملكة البحرين لدى جمهورية العراق الشقيقة من قبل متظاهرين، وأدى الى أعمال تخريبية في مبنى السفارة".

وأضافت أنّها قرّرت "استدعاء السفير صلاح علي المالكي سفير مملكة البحرين لدى جمهورية العراق للتشاور وتحمّل الحكومة العراقية المسؤولية التامة لحماية سفارة وقنصلية مملكة البحرين في جمهورية العراق وجميع العاملين فيهما".

وأتى ردّ الفعل البحريني بعيد إحراق نحو مئتي متظاهر العلم الإسرائيلي أمام سفارة البحرين في بغداد لكنهم لم يتمكّنوا من الدخول إلى باحة السفارة، حيث قامت القوات الأمنية من تفريقهم في وقت لاحق.

وعقب ذلك اعربت الحكومة العراقية عن اسفها للتجاوز على السفارة البحرينية في بغداد مؤكدة اعتقال حوالي 60 من المشاركين في اقتحامها، معتبرة أمن السفارات خط أحمر وشكلت فريقا للتحقيق مع آمر القوة المكلفة بحماية السفارة لتقصيره.

وكانت وزارة الخارجية البحرينية قد استدعت الجمعة محمد عدنان محمود الخفاجي القائم بأعمال سفارة العراق لدى المنامة وسلمته مذكرة احتجاج رسمية على ما تتعرض له مبنى سفارة البحرين في بغداد من اعتداء و أعمال تخريبية مساء الخميس الماضي.

والليلة الماضية تعهدت الرئاسات العراقية الثلاث للجمهورية والحكومة والبرلمان بحماية البعثات الدبلوماسية في البلاد واتخاذ الاجراءات القانونية الرادعة بحق من يحاول العبث بأمنها وسلامتها وتواجدها في العراق.