قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إسماعيل دبارة من تونس: أعلنت وزارة الداخلية التونسية مساء الثلاثاء، القضاء على "ارهابي فار"، وذلك اثر محاصرته في حي شعبيّ بالعاصمة. لم ترد معلومات عن ضحايا باستثناء من فجّر نفسه.

وقالت الوزارة في بيان إطلعت "إيلاف" على نسخة منه: "بعد محاصرته بحي الإنطلاقة بالعاصمة، تمكنت الوحدات الأمنية مساء اليوم الثلاثاء 02 يوليو 2019 من القضاء على الإرهابي الفار "أيمن السميري".

وقبل ساعات من مقتله، نشرت الوزارة بيانا للعموم طالبت فيه بالابلاغ عن هذا الانتحاري الفار.

وقالت الوزارة حينها، "في إطار تعاون المواطنين مع الوحدات الأمنية وتوقيا من الأعمال الإرهابية، تدعو وزارة الداخلية إلى الابلاغ السريع والأكيد عن العنصر الإرهابي أيمن بن الحبيب بن الخذيري السميري وهو تونسي مولود في 19 مارس 1996 بالعاصمة.

والخميس الماضي، شهدت العاصمة التونسية تفجيرين انتحاريين خلفا قتيلا وجرحى.

ووقعت العملية الأولى حين فجّر انتحاري نفسه قرب دورية أمنية في شارع شارل ديغول بوسط العاصمة، ما أدى الى سقوط خمسة جرحى هم ثلاثة مدنيين وعنصرا أمن، توفي أحدهما لاحقاً متأثراً بجروحه، كما أعلنت وزارة الداخلية.

وبعد وقت قصير استهدف تفجير انتحاري ثانٍ مركزاً أمنياً في العاصمة، ما أسفر عن إصابة أربعة شرطيين بجروح.

وتبنّى تنظيم (داعش) التفجيرين الانتحاريين، بحسب ما أفاد مركز سايت الأميركي المتخصّص برصد المواقع الإسلامية المتطرفة نقلاً عن "وكالة أعماق" الناطقة بلسان التنظيم.