قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

تسعى الولايات المتحدة إلى تشكيل تحالف لضمان حرية الملاحة في مياه الخليج الاستراتيجية وسط توتر العلاقات بين واشنطن وطهران، وفق ما أعلن جنرال أميركي كبير لوسائل الإعلام الثلاثاء.

إيلاف: تفاقم التوتر في المنطقة - التي يعبر خلالها ثلث كمية الخام المنقول بحرًا على مستوى العالم - في الأسابيع القليلة الماضية مع اتهام الولايات المتحدة إيران بالمسؤولية عن عدد الهجمات على ناقلات في المنطقة وإسقاط طهران طائرة مسيّرة أميركية.

قال رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الجنرال جوزف دانفورد "نتواصل حاليًا مع عدد من الدول للنظر في إمكانية تشكيل تحالف من شأنه أن يضمن حرية الملاحة في مضيقي هرمز وباب المندب". وجاءت تصريحاته في فيديو بثته وكالة رويترز.

أوضح دانفورد "أعتقد أنه من الممكن في الأسبوعين المقبلين معرفة الدول التي تمتلك الإرادة السياسية لدعم تلك المبادرة، ومن ثم العمل مباشرة مع الجيوش لتحديد الإمكانيات القادرة على دعم ذلك".

رصد ومرافقة
وستقوم الولايات المتحدة بتوفير "الرصد والمراقبة البحرية"، وبالإمكان مرافقة السفن من جانب الدول التي ترفع تلك السفن علمها، وفق الجنرال.

كان وزير الخارجية مايك بومبيو قد أعلن في الشهر الماضي أنه يأمل في أن تعمل أكثر من 20 دولة، بينها دولة الإمارات والسعودية، على ضمان أمن المنطقة البحرية.

أضاف بومبيو "سنحتاج مشاركتكم جميعًا، بطواقمكم العسكرية". وتابع "الرئيس حريص على تأكيد عدم تحمّل الولايات المتحدة كلفة ذلك".