قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دشنت الوزارة المكلفة المغاربة المقيمين في الخارج وشؤون الهجرة، صباح الجمعة، المرحلة الثالثة من الشباك الوحيد المتنقل ببلجيكا، التي تقيم فيها آلاف الأسر المغربية من مغاربة العالم، خلال الفترة الممتدة من 12 إلى 14 يوليو الجاري، بالدوائر القنصلية لبروكسل وأنفيرس ولييج.

إيلاف من الرباط: تأتي هذه المرحلة بعد النجاح الذي عرفه برنامج الشباك الوحيد المتنقل لخدمة المغاربة المقيمين في الخارج في مرحلتيه الأولى والثانية في كل من إسبانيا وإيطاليا على التوالي.

تعرف المبادرة النوعية مشاركة ممثلين عن مختلف القطاعات والمؤسسات الحكومية، وهي "الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ووزارة الداخلية والمحافظة العقارية ووزارة العدل وإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة ومديرية الضرائب وصندوق التقاعد المهني المغربي ووزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والسكنى وسياسة المدينة ووزارة النقل والتجهيز واللوجستيك والماء".

أفاد بيان للوزارة حول الموضوع تلقت "إيلاف المغرب" نسخة منه، بأن المحطة الأولى في بروكسل شهدت إقبالًا مكثفًا، حيث جرى طرح مجموعة من الإشكاليات والتساؤلات المرتبطة باختصاصات القطاعات والمؤسسات العمومية المشاركة. 

أكد المصدر عينه أن من أهم القضايا المثارة من طرف المغاربة المقيمين في بروكسل" إشكاليات العقار، المحفظ أو في طور التحفيظ أو غير المحفظ، والإراثة، وإجراءات الرهون والحجوزات العقارية، والرسوم المفروضة على الخدمات الجماعية والسكن، وتعشير السيارات، وإجراءات نقل البضائع والاستيراد والتصدير، والقضايا المرتبطة بمدونة الأسرة والأحوال الشخصية والميراث"، إضافة إلى تقديم الاستشارات القانونية المتعلقة بالمساطر(الاجراءات) الواجب اتباعها أمام مختلف محاكم المملكة. 

بخصوص القضايا التي تهم خدمات الضمان الاجتماعي، تم تقديم الشروحات اللازمة للاستفادة من مساهمات التقاعد عن سنوات العمل، الخمس فما فوق، التي قضاها المنخرطون في المغرب. 

أما بخصوص الإشكالات المرتبطة بالحالة المدنية، فقد تم تقديم جميع الشروحات لتبسيط مسطرة التسجيل بسجلات الحالة المدنية، وذلك في إطار خدمة الأهداف التي سطرتها الوزارة المنتدبة المكلفة المغاربة المقيمين في الخارج وشؤون الهجرة لبرنامج الشباك الوحيد المتنقل لفائدة الجالية المغربية البالغ عددها 5 ملايين شخص في مختلف أنحاء العالم.