تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
مؤكدًا أنها تهدف الى تحقيق "غايات غير مشروعة"

ظريف: العقوبات الأميركية "إرهاب اقتصادي"

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

الامم المتحدة: ندّد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف مجدّداً الأربعاء بالعقوبات الاقتصادية التي تفرضها الولايات المتحدة على بلاده، معتبراً إيّاها "إرهاباً اقتصادياً" هدفه "تحقيق غايات سياسية غير مشروعة".

وقال ظريف خلال اجتماع في نيويورك للمجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة حول التنمية المستدامة إنّ "شعبنا يعاني أكثر أشكال +الإرهاب الاقتصادي+ وحشية. إنّه يستهدف المدنيين الأبرياء عمداً لتحقيق غايات سياسية غير مشروعة".

وأضاف أنّ هذه العقوبات "غير القانونية" سبّبت "عقبات هائلة" للجمهورية الإسلامية و"تمثّل أكبر تهديد لتحقيق أهداف التنمية المستدامة من قبل إيران والعديد من جيراننا".

وكانت الولايات المتحدة انسحبت العام الماضي من الاتفاق المبرم بين إيران والدول العظمى والهادف لكبح البرنامج النووي الإيراني، وأعادت فرض عقوبات اقتصادية مشددة على الجمهورية الإسلامية وعلى عدد من كبار المسؤولين فيها. 

وهدّدت الولايات المتحدة بأن تطال عقوباتها الوزير ظريف نفسه، لكنّها ما لبثت أن وافقت على السماح له بدخول أراضيها، لكنها منعته من التنقل أبعد من ستة مربّعات سكنية من مقر البعثة الإيرانية لدى الأمم المتحدة في نيويورك، وهو إجراء غير اعتيادي انتقدته بشدة المنظمة الأممية.

وتعليقاً على القيود المفروضة على تنقّلاته، قال ظريف الأربعاء "هذه حتماً ليست لفتة وديّة. إنّها تجعل الظروف المعيشية لأفراد البعثة وعائلاتهم غير إنسانية. بالنسبة لي لا بأس بها لأنّني لا أتنقّل أساساً خارج هذه الأماكن الثلاثة".

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبو قال لصحيفة واشنطن بوست إنّ "الدبلوماسيين الأميركيين لا يتجوّلون في طهران، لذلك لا نرى أي سبب للدبلوماسيين الإيرانيين كي يتجولوا بحرية في مدينة نيويورك".

وأضاف أن "وزير الخارجية ظريف يستغل حريات الولايات المتحدة للمجيء إلى هنا ونشر الدعاية الخبيثة".
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. حكومة تصريف أعمال في إيطاليا برئاسة كونتي
  2. أنقرة تحذر دمشق من
  3. ظريف إلى فرنسا للقاء ماكرون
  4. الاتحاد الأوروبي يرفض اقتراح جونسون بشأن الحدود في ايرلندا
  5. الإمارات الرسمية والشعبية تنعى حبيب الصايغ
  6. صدمة أردنية برحيل ملهمة ذوي الإعاقة
  7. العراق يبحث مع ألمانيا توسيع دور
  8. الأزهر يشكل لجنة عليا لتحقيق أهداف
  9. بكين: التجربة الصاروخية الأميركية ستطلق سباقًا على التسلح
  10. البرلمان العراقي يرفع حصانة نواب عن تهم فساد وقذف
  11. إيران تنفي تأجير ميناء جابهار لروسيا
  12. النظام يواصل تصعيده لقضم مناطق المعارضة السورية
  13. هكذا تستخدم طهران حسابات التواصل للمعتقلين لاختراق المعارضة
  14. عقوبات أميركية مرتقبة على رجال أعمال ووزراء مسيحيين
  15. رشيدة طليب تهاجم دامعة ترمب ونتانياهو
في أخبار