قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

صورة راجاغوبال صاحب سلسلة مطاعم "سارافانا بهافان" على قائمة الأطعمة في مطاعمه
AFP
صورة راجاغوبال صاحب سلسلة مطاعم "سارافانا بهافان" على قائمة الأطعمة في مطاعمه

توفي صاحب سلسلة المطاعم الهندية العالمية "سارافانا بهافان" المتهم بالتخطيط لجريمة قتل موظف لديه ليتزوج امرأته، بحسب ما أعلنه محاموه.

وتوفي بي راجاغوبال عن عمر ناهز 71 عاما، في مستشفى يقع في مدينة شيناي جنوبي الهند بعد تسعة أيام من رفض المحكمة العليا التماس قدمه من أجل الإفراج عنه بكفالة لدواع صحية.

كان راجاغوبال يواجه تهمة التخطيط لقتل موظف لديه ليتزوج من امرأته.

وتمتلك سلسلة المطاعم الشهيرة 80 مطعما في شتى أرجاء العالم ويعمل بها آلاف الموظفين.

وبذل راجاغوبال جهودا حثيثة بهدف تجنب إصدار حكم بحقه في عام 2009، لكن التماسه الأخير رفضته المحكمة في التاسع من يوليو/تموز.

ويقال إنه كان يعاني من أزمة قلبية في الأيام الأخيرة.

ويطلق عليه لقب "ملك الدوسا" كناية عن الطبق الهندي الذي تتميز بتقديمه سلسلة مطاعمه في جنوبي البلاد. كما توجد أفرع لمطعمه في مدن نيويورك ولندن وسيدني.

مطاعم سارافانا بهافان
AFP
يوجد 80 فرعا لسلسلة المطاعم في شتى أرجاء العالم

ويقال إن عملاق المطاعم الهندية كان يعتزم الزواج من زوجة أحد موظفيه، بناء على نصيحة منجّم.

كانت السيدة قد أبلغت الشرطة وقدمت شكوى بحق راجاغوبال في عام 2001 عندما فُقد زوجها. وعُثر على جثة الزوج بعد ذلك في غابة وأكدت الشرطة أنه قُتل خنقا.

وتورط راجاغوبال في الفضيحة عام 2003 عندما سعى إلى تقديم رشوة للسيدة وترهيب أسرتها، بما في ذلك الاعتداء على شقيقها.

وكانت محكمة محلية قد أدانت في البداية راجاغوبال في عام 2004 وحكمت عليه بالسجن لمدة عشر سنوات، غير أن المحكمة العليا في شيناي شددت العقوبة إلى السجن مدى الحياة في عام 2009.

وأيدت المحكمة العليا إدانته بالقتل في مارس/آذار الماضي.

وعندما رفضت المحكمة التماسه الأخير لدواعي صحية في التاسع من يوليو/تموز، سلم نفسه إلى المحكمة في شيناي، لكنه نُقل إلى المستشفى في نفس اليوم.