قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: تباهى وزير اسرائيلي الأحد بأن بلاده هي الوحيدة التي "تقتل إيرانيين"، وذلك بعد تزايد حدة التوتر بين بريطانيا وإيران.

وكان وزير التعاون الإقليمي تساحي هينغبي يشير في تصريحاته للإذاعة العامة إلى الضربات الإسرائيلية على سوريا المجاورة ضد اهداف عسكرية تابعة لإيران وحزب الله اللبناني.

ولكنها تأتي بعد احتجاز ايران ناقلة تحمل العلم البريطاني الجمعة ما يزيد من التوتر بين واشنطن وطهران.

واتهم هانغبي إيران، عدوة إسرائيل، بالسعي لخلق "الفوضى" و"الإضرار بحرية الملاحة".

وردا على سؤال عما إذا كان يخشى من الا تتلقى اسرائيل دعم الولايات المتحدة في حال اندلاع نزاع بينها وبين إيران، قال هنغبي أن طهران ستتجنب مثل هذا السيناريو.

وأوضح أن "إسرائيل هي البلد الوحيد في العالم الذي يقتل إيرانيين منذ عامين".

وأضاف "قمنا بشن ضربات على الإيرانيين مئات المرات في سوريا. وفي بعض الأحيان نقر بذلك، وفي الأحيان الأخرى تكشف تقارير أجنبية ذلك".

وتابع أن الإيرانيين "يفهمون أن إسرائيل جادة".

وشنت إسرائيل مئات الضربات في سوريا ضد ما قالت انه أهداف لإيران وحزب الله، وتوعدت بمنع إيران من ترسيخ وجودها العسكري في ذلك البلد.