قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بكين: وصل الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى بكين مساء الأحد في زيارة دولة إلى الصين.

وتأتي زيارته إلى بكين بدعوة من الرئيس شي جين بينغ رئيس جمهورية الصين الشعبية وسيبحث خلالها "تعزيز العلاقات الاستراتيجية الشاملة بين البلدين الصديقين، وعددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك والمستجدات وتطورات الأحداث في المنطقة"، بحسب وكالة الأنباء الاماراتية الرسمية (وام).

ورافقت وصول الشيخ محمد بن زايد إلى مطار بكين الدولي مظاهر احتفال تقليدي وشعبي مرحبة به.

ويضم الوفد المرافق خلال الزيارة، الفريق سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية والشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي والشيخ عبدالله بن زايد، وزير الخارجية والتعاون الدولي والشيخ محمد بن حمد بن طحنون رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي للمطارات.

كما يرافق ولي عهد أبوظبي كل من سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد وسهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة وحسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم ونورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة والدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة وعلي بن حماد الشامسي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني وخلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي وعلي عبيد علي الظاهري سفير الدولة لدى بكين وعدد من كبار المسؤولين في الدولة.

وستمتدّ زيارة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في الفترة من ٢١ إلى ٢٣ من الشهر الجاري.

وستتناول المباحثات تبادل وجهات النظر، لتعزيز علاقات الصداقة وتطوير التعاون الاستراتيجي الشامل بين البلدين في مختلف المجالات والقطاعات، إضافة إلى القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

ومن المقرر أن يلتقي الشيخ محمد بن زايد الرئيس الصيني شي جين بينغ، وكبار القادة والمسؤولين الصينيين، لمناقشة القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وسبل تطوير التعاون الاستراتيجي بين البلدين.

وتشكل الزيارة، التي ستشمل سلسلة من اللقاءات مع كبار المسؤولين الصينيين، فرصة لتوسيع نطاق التبادل التجاري والاقتصادي والاجتماعي والثقافي بين البلدين، والنهوض بالتعاون الصناعي والاستثماري.

وانتشر على تويتر وسم #محمد_بن_زايد_في_الصين، ليتفاعل عليه العديد من رواد الموقع والمغردين، استعدادا للحدث المهم.

وقام ولي عهد أبوظبي ب 4 زيارات إلى الصين، أرست جميعها قواعد الشراكة الاستراتيجية بين البلدين الصديقين.

كما حققت تلك الزيارات إنجازات اقتصادية وعلمية وثقافية ومجتمعية وفنية على امتداد 35 عاماً.

وما تم إنجازه حتى الآن بين الإمارات والصين من أرقام في النمو والطموحات، يؤكد أهمية الزيارات المتبادلة واللجان المشتركة التي تشكل لَبِنات تتعالى بشكل منهجي مبرمج، في صرح التنمية المستدامة والاستقرار الإقليمي والدولي الذي تعمل له القيادتان، بحسب تقارير اماراتية محلية.

وكانت الزيارة الأولى للشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى الصين عام 2009، والثانية عام 2012، والثالثة عام 2015.