أعلنت كوريا الجنوبية الثلاثاء أنها أطلقت طلقات تحذيرية باتجاه طائرة حربية روسية خرقت مجالها الجوي فوق ساحلها الشرقي.

إيلاف: قال مسؤول رسمي في رئاسة أركان الجيش الكوري الجنوبي لوكالة فرانس برس إن الطائرة الروسية خرقت المجال الجوي الكوري مرتين، ما دفع القوات الجوية الكورية الجنوبية إلى إرسال طائراتها وإطلاق طلقات تحذيرية باتجاهها.

وأوضح أن المرة الأولى سجلت بعيد الساعة التاسعة (منتصف ليل الإثنين الثلاثاء) واستمرت ثلاث دقائق. تابع المصدر نفسه إن الطائرة عادت بعد نصف ساعة، واخترقت المجال الجوي لأربع دقائق هذه المرة.

ردًا على ذلك، أرسلت القوات الجوية عددًا من طائرات "إف-15كي" و"إف-16كي" لاعتراض الطائرة، وأطلقت قنابل ضوئية لتحذير الطائرة بعد توجيه رسالة إلى طاقمها.

الجيش يباشر تحقيقًا
قال المسؤول نفسه إنها المرة الأولى التي تنتهك فيها طائرة روسية المجال الجوي الكوري الجنوبي، موضحًا أن الجيش يحقق في هذه المسألة.

وأشار الجيش إلى أن الحادث وقع بالقرب من جزر دودكو الصغيرة، المتنازع عليها بين كوريا الجنوبية التي تسيطر عليها، واليابان التي تطالب بها.

وأعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية أنها ستقدم احتجاجًا إلى المسؤولين الروس في وقت لاحق الثلاثاء. ولم يصدر أي تعليق فوري من موسكو على الحادث.