قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

الامم المتحدة: انضمت بريطانيا وألمانيا الثلاثاء إلى حملة الإدانة الدولية لإسرائيل بسبب هدمها مبان سكنية فلسطينية، بعضها قيد الانشاء قرب القدس، واعتبرت عملية الهدم "شائنة بشكل كبير".

وأصدرت دول الاتحاد الأوروبي الخمس الأعضاء في مجلس الأمن الدولي وهي فرنسا وبلجيكا وبولندا اضافة الى بريطانيا والمانيا، بيانا عقب اجتماع المجلس بشأن الشرق الأوسط.

وافاد البيان "نحن الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ندين بشدة تدمير إسرائيل للمباني الفلسطينية في منطقة وادي الحمص جنوب شرق القدس".

وأضاف "في جميع الحالات إلا في الحالات الاستثنائية، فإن عمليات الهدم في مناطق محتلة تتناقض مع القانون الإنساني الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي".

وذكرت دول الاتحاد الأوروبي إن عمليات الهدم تتسبب في "معاناة غير ضرورية للفلسطينيين العاديين، وتضر بعملية السلام".

وأعلنت إسرائيل الثلاثاء أنها هدمت 12 بناية سكنية فلسطينية قالت إنها شيدت بشكل غير قانوني بجانب الجدار الفاصل بين الأراضي الفلسطينية وإسرائيل لأسباب أمنية.

إلا أن دول الاتحاد الأوروبي الخمسة إضافة إلى استونيا، وصفت عمليات الهدم بأنها "شائنة بشكل كبير".

وأشارت إلى أن العديد من المباني تقع في مناطق يفترض أنها تحت سيطرة السلطة الفلسطينية بموجب اتفاقيات اوسلو المبرمة في التسعينات.

وقالت ان عمليات الهدم "تسجل سابقة خطيرة تعرقل بشكل مباشر حل الدولتين".

وقالت الأمم المتحدة إن العملية أدت الى تشريد 24 شخصا.