القاهرة: التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي صباح الاثنين نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان محمد حمدان دقلو المعروف باسم "حميدتي"، وناقش معه الأوضاع في السودان، بحسب ما قال المتحدث باسم الرئاسة المصرية بسام راضي.

قال راضي في تصريحات صحافية إن حميدتي "استعرض (مع الرئيس المصري) تطورات الموقف الحالي في السودان". وهذا هو اللقاء الأول بين القائدين العسكريين منذ سقوط الرئيس السوداني عمر البشير في ابريل.

شدّد السيسي على "الموقف الاستراتيجي الثابت لمصر تجاه دعم أستقرار وأمن السودان وشعبه الشقيق"، بحسب المتحدث باسم الرئاسة المصرية. وأوضح راضي أن "اللقاء تناول بعض جوانب العلاقات الثنائية وفِي مقدمتها مشروعات الربط الكهربائي بين البلدين".

يأتي هذا اللقاء قبل استئناف المفاوضات بين الأطراف السودانية الثلاثاء حول الإعلان الدستوري المتعلق بتشكيل حكومة مدنية في المرحلة الانتقالية.

وفي مايو التقى رئيس المجلس العسكري السوداني الفريق أوّل عبد الفتاح البرهان الرئيس المصري في القاهرة، في أوّل زيارة له خارج بلاده منذ تولّيه منصبه.