تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

التحالف الدولي يستهدف خلية تابعة لتنظيم داعش في شرق سوريا

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: قتل خمسة عناصر من تنظيم داعش جراء غارة شنّها التحالف الدولي بقيادة واشنطن في شرق سوريا، وفق ما أعلن متحدث باسمه الإثنين، هي الأولى منذ إعلان القضاء على "الخلافة" المزعومة قبل أربعة أشهر.

وأعلنت قوات سوريا الديموقراطية في 23 مارس 2018 القضاء على "خلافة" التنظيم بعد تجريده من مناطق سيطرته في بلدة الباغوز في محافظة دير الزور، إثر أشهر من المعارك بدعم من التحالف.

وقال المتحدث باسم التحالف سكوت راولينسن لوكالة فرانس برس "شنّت قوات التحالف غارة على خلية لداعش قرب البصيرة" في ريف دير الزور الشمالي الشرقي.

وأدت الغارة ليل الأحد الإثنين إلى مقتل "خمسة إرهابيين لعبوا دوراً أساسياً في تسهيل الهجمات في المنطقة ضد القوات الأمنية والمدنيين الأبرياء"، وفق راولينسن.

وتعدّ هذه الغارة، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان، أول غارة يشنّها التحالف في منطقة شرق الفرات منذ اعلان دحر التنظيم من آخر جيوبه قبل أربعة أشهر.

والقتلى الخمسة من الجنسية السورية، وفق المرصد. وبعد انتهاء معركة شرق سوريا، أعلنت قوات سوريا الديموقراطية بدء مرحلة جديدة في قتال التنظيم، تتمثل بملاحقة خلاياه النائمة بتنسيق مع التحالف الدولي.

وتستنفر تلك القوات جهودها في ملاحقة خلايا التنظيم، إلا أن الأخير يواصل تنفيذ هجمات واعتداءات يتبناها دورياً عبر حساباته على تطبيق تلغرام.

وتطاول غالبية الاعتداءات عناصر من قوات سوريا الديموقراطية. وفي هجوم يعدّ بين الأكثر دموية خلال الأشهر الماضية، قتل عشرة مدنيين وسبعة مقاتلين من قوات سوريا الديموقراطية في تفجير سيارة مفخخة في مدينة الرقة (شمال) في يونيو.

ويدعم التحالف قوات سوريا الديموقراطية في ملاحقتها لـ"الجهاديين"، وتشارك قواته في عمليات دهم لاعتقال مشتبه بهم.

ورغم تجريده من مناطق سيطرته في شرق سوريا، لا يزال التنظيم ينتشر في البادية السورية المترامية الممتدة من ريف حمص الشرقي حتى الحدود العراقية.

ويؤكد محللون وخبراء عسكريون أن القضاء على "الخلافة" لا يعني أن خطر التنظيم قد زال مع قدرته على تحريك خلايا نائمة في المناطق التي طُرد منها وانطلاقاً من البادية السورية.

ويدعم التحالف قوات سوريا الديموقراطية في عمليات تعقب "الجهاديين" وإزالة الألغام.

وقال المتحدّث باسم التحالف إنّه "بدعم من التحالف (...) تم حتى الآن اعتقال أكثر من 200 من أعضاء داعش وتم ضبط ثلاثة آلاف باوند (1,4 طن) من الذخائر غير المنفجرة حتى الآن".

وتشهد سوريا نزاعاً دامياً تسبّب منذ اندلاعه في العام 2011 بمقتل أكثر من 370 ألف شخص وأحدث دماراً هائلاً في البنى التحتية وأدى الى نزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب يغتنم قمة السبع لدفع أجندته التجارية
  2. المعادن النادرة ورقة جيوسياسية بين الصين والولايات المتحدة
  3. بومبيو يعبر عن دعم واشنطن لحق إسرائيل بالدفاع عن نفسها
  4. مليونيران بجرة قلم بعد كشفهما لكنز
  5. ظريف يصل إلى منطقة السبع الكبار... فماذا يفعل؟
  6. انطلاق مناورات
  7. نازحون عراقيون عائدون... إلى المخيمات
  8. مبعوث قطر: أموالنا لغزة تمنع حربا جديدة
  9. قادة مجموعة السبع:
  10. ترمب عن جونسون بشأن
  11. جولة خليجية للوزير موريسون
  12. G7 تختبر جدواها في مواجهة حالات الطوارئ العالمية
  13. بعد 30 عاماً لا يزال موت روبرت ماكسويل لغزاً محيراً
  14. القوات الجوية المصرية الأولى والسعودية الثانية بالشرق الأوسط
  15. سقوط طائرتين مسيّرتين في معقل حزب الله في بيروت
  16. كيم جونغ أون يشرف على تجربة صاروخية ضخمة
في أخبار