قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: وضعت شرطة الهجرة الأميركية وزير الصناعة الفنزويلي طارق العيسمي المتهم بالاتجار المخدرات، على لائحتها لأكثر الهاربين المطلوبين، وفق ما أعلنت الأربعاء.

وأدرِج العيسمي في فبراير 2017 على لائحة واشنطن لتجار المخدرات. ثم اتهم بالالتفاف على العقوبات، خصوصاً عبر استخدام طائرات خاصة تابعة لشركات أميركية للسفر.

وكتبت شرطة الهجرة الأميركية على صفحتها على موقع تويتر "هل شاهدتم هذا الهارب المطلوب بشدة؟". وأرفقت تغريدتها بصورة للوزير الفنزويلي. وأضافت "إنّه مطلوب (بتهمة) الاتجار الدولي بالمخدرات".

وقالت الشرطة في بيان "في مهامه السابقة، كان يشرف أو يسيطر جزئياً على شحنات المخدرات التي تزن أكثر من ألف كيلوغرام والمرسلة من فنزويلا (...) وكانت وجهة بعضها النهائية المكسيك أو الولايات المتحدة".

ويواجه طارق العيسمي الذي يشغل أيضاً منصب نائب الرئيس، احتمال السجن ثلاثين عاماً في هذه التهم.

واستنكر العيسمي ما وصفه بأنه "حيلة قذرة"، وقال إنّه موال لنظام الرئيس نيكولاس مادورو، مضيفا "اتهمونا بما أردتم (...) سننتصر".

والاتهام الأميركي الذي وجّه إليه في مارس هو الأول من نوعه بالنسبة إلى وزير فنزويلي منذ بداية الأزمة السياسية في فنزويلا.