قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أصدر الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني مرسوما بتعيين الوزير السابق إسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا في منصب الوزير الأول وتكليفه بتشكيل حكومة جديدة.

وجاء تكليف ولد الشيخ سيديا بتشكيل الحكومة بعد لقاء جمعه بولد الغزواني ظهر اليوم السبت 03 أغسطس 2019 في القصر الرئاسي في العاصمة نواكشوط.

يذكر أن ولد الغزواني كان انتخب رئيسا لموريتانيا في الانتخابات الرئاسية التي جرت في يونيو 2019 خلفا للرئيس محمد ولد عبدالعزيز. 

وبعد قرار تكليفه، أعلن الوزير الأول الجديد بأنه نه سيشرع في تجسيد رؤية الرئيس محمد ولد الغزواني وبرنامجه الانتخابي المتكامل، وذلك في أول تصريح له عقب تعيينه وزيرا أول، وتكليفه بتشكيل الحكومة.

وأضاف ولد الشيخ سيديا أن البرنامج الانتخابي لولد الغزواني "يسعى لتحقيق تطلعات جميع فئات شعبنا الأبي في الازدهار المرتقب والأمل الموعود".

وعبر ولد الشيخ سيديا عن تشرفه بتعيينه وزيرا أول، مردفا أن الرئيس كلفه بتشكيل حكومة تتميز بالكفاءة العالية مراعاة منه لجسامة التحديات ونبل الأهداف.

وزير سابق 

وحسب وكالة الأخبار الموريتانية المستقلة، فقد سبق لولد الشيخ سيديا أن عمل وزيرا للإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، كما عمل وزيرا للتكوين المهني وتقنيات الإعلام والاتصال، ورئيسا لمنطقة نواذيبو الحرة.

كما عمل ولد الشيخ سيديا مديرا حملة الرئيس ولد الغزواني بكيهيدي في ولاية كوركول حيث حصل ولد الغزواني على نسبة 35,9%.

وقد تصدر في مقاطعتين فقط من كوركول هما مقامة ومونكل، بينما حل في المرتبة الثالثة بعد كل من كان حاميدو بابا وبيرام الداه اعبيد بكيهيدي عاصمة الولاية.

وُلد ولد الشيخ سيديا في العام 1961، وهو خريج المدرسة المركزية في باريس. وكان شغل في العام 2008 منصب مدير عام مؤسسة إعادة إعمار الطينطان، وفي 2009 عين وزيرا للإسكان والعمران والاستصلاح الترابي، وهو المنصب الذي بقي فيه حتى 2013، حيث عين أول رئيس لمنطقة نواذيبو الحرة، ليعين 2014 وزيرا للتشغيل والتكوين المهني وتقنيات الإعلام والاتصال، ليخرج من الحكومة في أغسطس 2014 عقب الانتخابات الرئاسية.