قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: عبرت دول عربية عدة عن إدانتها لـ "الهجوم الإرهابي" الذي وقع بالقرب من المعهد القومي للأورام في العاصمة المصرية القاهرة، وأدى إلى مقتل 20 شخصا وإصابة نحو 50 آخرين.

السعودية

وأعرب مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية عن إدانة المملكة واستنكارها للحادث.

وأكد المصدر السعودي وقوف المملكة وتضامنها مع مصر في محاربة الإرهاب بكافة أشكاله وصوره وأيا كان مصدره، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس".

الإمارات

ودانت الإمارات العمل الإرهابي وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان أن "هذا العمل الإجرامي يتنافى مع القيم الدينية والإنسانية".

وأعربت الوزارة عن "تعاطف دولة الإمارات العميق وتعازيها الصادقة لأسر الضحايا وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين جراء هذا العمل الإجرامي الذي يستهدف زعزعة أمن واستقرار مصر".

البحرين

وأدانت البحرين بشدة الحادث مؤكدة وقوفها إلى جانب مصر، وتضامنها التام معها في حربها ضد الإرهاب.

وجددت البحرين موقفها الرافض للعنف والتطرف والإرهاب بكل صوره وأشكاله، مشددة على ضرورة تضافر الجهود الدولية من أجل ردع الجماعات الإرهابية وكل من يدعمها ويمولها.

الكويت

من جانبه، عبر مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية عن إدانة واستنكار الكويت الشديدين لحادث التفجير.

السلطة الفلسطينية

وأدان الرئيس الفلسطيني محمود عباس "العمل الإرهابي الجبان". وأعرب عباس عن ثقته بقدرة مصر على تخطي كل الصعاب، ومواجهة الإرهاب الأعمى، مؤكدا وقوف فلسطين وشعبها إلى جانب الشقيقة مصر في هذه الظروف الصعبة.

منظمة التعاون الإسلامي

وأدانت منظمة التعاون الإسلامي الحادث الإرهابي مؤكدة وقوف المنظمة مع مصر في مكافحة الإرهاب والتطرف، وتأييدها للحكومة المصرية فيما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها ومصالحها.

وكشفت وزارة الداخلية المصرية في بيان الاثنين أن حركة "حسم" التي تعتبرها السلطات الذراع العسكرية لجماعة الاخوان المسلمين، هي المسؤولة عن تجهيز السيارة المتسببة بانفجار القاهرة ليلة الأحد.

وقالت الوزارة في بيانها "توصلت التحريات المبدئية وجمع المعلومات إلى وقوف حركة حسم التابعة لجماعة الاخوان الارهابية وراء الإعداد والتجهيز لتلك السيارة استعداداً لتنفيذ احدى العمليات الارهابيه بمعرفة احد عناصرها".

وأكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الاثنين أن الانفجار كان نتيجة "حادث ارهابي".

وقال السيسي في تعزيته للشعب المصري على موقعي التواصل الاجتماعي تويتر وفيسبوك "أتقدم بخالص التعازي للشعب المصرى ولأسر الشهداء الذين سقطوا نتيجة الحادث الإرهابي الجبان فى محيط منطقة القصر العيني مساء الأمس".

وكانت وزارة الداخلية قالت في بيان عقب الانفجار إنه نتج عن تصادم سيارات أمام معهد الأورام التابع لجامعة القاهرة والكائن في محيط منطقة القصر العيني وسط القاهرة.