تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
خلال قمة ثنائية مع الملك سلمان

هادي يثني على موقف السعودية الرافض للمساس بوحدة اليمن

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

قد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، مساء الأحد، قمة ثنائية في مكة المكرمة لمناقشة المستجدات على الساحة الوطنية والعلاقات الأخوية الثنائية بين البلدين.

وفي اللقاء، الذي حضره نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح ورئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، ومن الجانب السعودي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود وزير الداخلية وخالد الحميدان رئيس الاستخبارات العامة بالمملكة، تم استعراض عدد من القضايا والموضوعات لا سيما تلك الأحداث التي آلت إليها الأوضاع في العاصمة المؤقتة عدن.

وأثنى هادي على "الموقف الأخوي الصادق للأشقاء في المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وما تميز به من مسؤولية وحزم لرفض هذا الانقلاب على مؤسسات الشرعية والتأكيد على موقف المملكة الثابت الداعم للشرعية ولوحدة اليمن وأمنه واستقراره".

وأكد الرئيس هادي أن هذه المواقف الأخوية "تجسد ما يجمع بلدينا من أواصر المحبة والإخاء والمصير المشترك في مواجهة المشروع الإيراني وأياديه المختلفة في الشمال والجنوب الهادفة إلى زعزعة الأمن والاستقرار في اليمن والمنطقة"، معبراً عن تقدير اليمنيين "لهذه المواقف الصادقة التي ستظل حاضرة في الأذهان وفي ذاكرة الجيل العربي".

من جانبه، جدد خادم الحرمين الشريفين موقف المملكة الثابت في دعم الشرعية ممثلة بالرئيس هادي والوقوف إلى "جانب اليمن واستقراره ورفض كل ما يهدد أمنه ووحدته ونسيجه الاجتماعي وكذلك ممارسات المجلس الانتقالي التي تستهدف مؤسسات الدولة العسكرية والأمنية والمدنية ورفضهم لكل ما من شأنه تقويض مؤسسات الدولة"، داعياً إلى "رص الصفوف وتفويت الفرصة على كل المتربصين باليمن"، منوهاً إلى العلاقات الأخوية المتينة بين البلدين والشعبين الشقيقين.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. من هي السيدة التي سيؤدي المجلس السيادي السوداني القسم أمامها؟
  2. لماذا تعامل النساء
  3. أستراليا تعلن انضمامها إلى قوة بحرية لتأمين الملاحة في الخليج
  4. جيفري إبستين رجل الأعمال الأمريكي
  5. في الجزائر... الحراك والسلطة في مأزق!
  6. ترمب يعرض وساطته بمواجهة الوضع
  7. بومبيو: أميركا حجبت 2.7 مليون برميل من النفط الإيراني عن السوق
  8. تشكيل المجلس السيادي في السودان لقيادة المرحلة الانتقالية
  9. حكومة تصريف أعمال في إيطاليا برئاسة كونتي
  10. أنقرة تحذر دمشق من
  11. ظريف إلى فرنسا للقاء ماكرون
  12. الاتحاد الأوروبي يرفض اقتراح جونسون بشأن الحدود في ايرلندا
  13. الإمارات الرسمية والشعبية تنعى حبيب الصايغ
  14. صدمة أردنية برحيل ملهمة ذوي الإعاقة
  15. العراق يبحث مع ألمانيا توسيع دور
  16. الأزهر يشكل لجنة عليا لتحقيق أهداف
في أخبار