قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت إيران الخميس عن منظومة دفاع صاروخية جديدة بعيدة المدى محلية الصنع، فيما تتصاعد الخلافات بين طهران وواشنطن. 

طهران: صرح مسؤولون إيرانيون سابقًا أن "باور 373" هي أول منظومة صواريخ دفاعية بعيدة المدى تطورها إيران محليًا. 
وبدأت إيران في صنع منظومة "باور 373" (وتعني الإيمان) بعد تعليق شراء منظومة "إس-300" الروسية في 2010 بسبب العقوبات الدولية. 

شارك الرئيس الإيراني حسن روحاني في حفل الكشف عن منظومة الصواريخ أرض-جو المتنقلة، وأمر بإضافتها إلى شبكة الدفاع الصاروخي الإيرانية، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية.

وقالت الوكالة إن "منظومة باور-373 الصاروخية تناسب جغرافية إيران، ويزيد مداها على مئتي كيلومتر (...) وتنافس أنظمة صواريخ روسية وأميركية مثل إس-300 وباتريوت". 

أوضح روحاني في تصريحات متلفزة عقب الكشف عن المنظومة في "يوم صناعات الدفاع الوطنية" إنها "أفضل من إس-300 وقريبة من إس-400". وأظهرت صور عرضها مكتبه، النظام الصاروخي على ظهر شاحنات عسكرية في طهران. 

وفي مارس 2016 نشرت إيران نظام إس-300 بتأخير دام سنوات، بعد التوصل إلى اتفاق بشأن برنامجها النووي مع الدول الكبرى في العام الذي سبق، مما سمح برفع العقوبات المفروضة عليها. 

يأتي الكشف عن المنظومة الخميس وسط تصاعد التوترات مع واشنطن منذ انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترمب في العام الماضي من الاتفاق النووي وإعادة فرضه العقوبات على إيران.