قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: بدأت روسيا الاثنين تدريبات عسكرية واسعة يشارك فيها 128 ألف جندي وجيوش العديد من الدول الحليفة بينها الهند والصين.

وستستمر تدريبات "سنتر-2019" حتى السبت وتجري في الاورال وسيبيريا وبحر قزوين.

وتستخدم في التدريبات أكثر من 20 ألف قطعة عسكرية و15 سفينة، بحسب وزارة الدفاع الروسية.

وتجري روسيا تدريبات هائلة بشكل منتظم في مناطق مختلفة من البلاد. والعام الماضي أجرت تدريبات "ايست-2018" التي شارك فيها 300 ألف جندي، وكانت أكبر تمارين في فترة ما بعد الاتحاد السوفياتي.

وقالت الوزارة ان الهدف من هذه التدريبات هي "العمل على استخدام مجموعة من القوات المسلحة لحل قضايا مكافحة الارهاب الدولية وضمان الأمن العسكري في اتجاه آسيا الوسطى الاستراتيجي".

وستركز المرحلة الأولى من التدريبات المؤلفة من مرحلتين على قضايا مكافحة الارهاب واحباط هجوم جوي. وخلال المرحلة الثانية ستهاجم القوات عدوا مفترضا.

ويشارك في التدريبات جنود من الهند وكازاخستان وقيرغيزستان والصين وباكستان وطاجيكستان واوزبكستان.

وقال نائب وزير الدفاع يونس -بيك يفكوروف في مراسم الافتتاح إن التدريبات "ستعمل على تطوير التعاون العسكري وتعزيزه بين الدول".