قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرياض: أعلنت السعودية اليوم الجمعة، فتح أبوابها للسياح من مختلف أرجاء العالم وإطلاق التأشيرة السياحية الإلكترونية، وذلك خلال احتفالية نظمتها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في الرياض، تزامنا مع يوم السياحة العالمي.

وشارك في الاحتفالية التي تزامنت مع يوم السياحة العالمي، حشد من صناع السياحة والمستثمرين الدوليين، وذلك بحضور رئيس منظمة السياحة العالمية زوراب بولو كاشيفيلي, ورئيسة مجلس السفر والسياحة العالمي غلوريا جيفارا .

وأكد رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أحمد الخطيب أن الشعب السعودي، من طبعه الترحاب بالزائر وإكرام الضيف، ومن هذا المنطلق سيرى السياح أن الحفاوة والضيافة والكرم وجمال الطبيعة والعمق الحضاري مفردات هامة في بلدنا".

وقال رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، نرحب أيضا بالمُستثمرين في القطاع من سيدات ورجال الأعمال، حيث الفرص الكبرى المتاحة للاستثمار في مجالات السياحة، ونحن بهذا نحق رؤية المملكة 2030 تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الامير محمد بن سلمان .

وأعلن الخطيب خلال الحفل عن استقطاب 115 مليار ريال حتى الآن وهذا يؤكد ثقة العالم بمتانة السوق السعودي وفرصه الواعدة، موضحا أنه منذ إطلاق رؤية المملكة 2030 بدأنا العمل الجاد لتكون المملكة وجهة سياحية عالمية، وتزامن ذلك مع إطلاق مشروعات سياحية كبرى وإقرار تنظيمات محفزة للاستثمار في القطاع السياحي، بما في ذلك إقرار مجلس الوزراء للاستراتيجية العامة لتنمية السياحة الوطنية.

10 آلاف موقع تاريخي
وقال رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني إن المواقع المسجلة ضمن التراث العالمي، تمثل بعض ما تحتضنه المملكة من تراث حضاري ثري ومواقع سياحية خلابة، مشيراً إلى أن هناك أكثر من 10 آلاف موقع تاريخي وهذه المواقع هي الأخرى تمثل فرصاً استثمارية واعدة".

وفور الإعلان عن بدأ استقبال المملكة للسياح، بات متاحاً لجميع دول العالم الحصول على التأشيرة السياحية، وسيتسنى في المرحلة الأولى لمواطني 49 دولة الحصول على التأشيرة الإلكترونية عن طريق الموقع الإلكتروني أو فور الوصول إلى المملكة.

ووفقا لاستراتيجية السياحة الوطنية ستستقبل المملكة 100 مليون زيارة سنوياً بحلول عام 2030، في مقابل نحو 41 مليون زيارة في الوقت الراهن.

وستكون المملكة بحلول 2030 واحدة من بين أكثر 5 دول تستقبل السياح على مستوى العالم، بعائدات تصل إلى 10% بدلاً من 3% من إجمالي الدخل القومي حالياً، فيما سيصل عدد الوظائف في القطاع إلى مليون وستمائة ألف وظيفة مقابل 600 ألف وظيفة حالياً.

في سياق متصل اعلنت الهيئة الملكية لمحافظة العلا عن اتفاقيتي شراكة، ستسير بموجبه الخطوط السعودية 6 رحلات إضافية إلى محافظة العلا نهاية كل أسبوع خلال موسم شتاء طنطورة الثاني، مع ضمان توفير تجربة سلسة وممتعة للزوار من جميع أنحاء العالم منذ اليوم الأول للحجز حتى نهاية الموسم الثقافي من خلال مجموعة سيرا.

وعقب الإعلان عن الحدث تصدر هاشتاق #أهلا_بالعالم ، موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، حيث احتفل المغردون السعوديون من خلاله بنشر صور عن المواقع السياحية المتميزة في المملكة.

تفاصيل التأشيرة السياحية
ستكون رسوم التأشيرة 300 ريال، فيما تصل قيمة رسوم التأمين الوطني 140 ريالاً لتصل القمة الإجمالية 440 ريالاً، بالإضافة إلى رسوم القيمة المضافة والمعاملة، وستكون مدة صلاحية التأشيرة 360 يوماً من الصدور، وتكون مدة الإقامة في المملكة العربية السعودية 90 يوماً لكل زيارة، ولا تزيد على 180 يوماً خلال السنة الواحدة.

وسيتم السماح لمواطني 49 دولة بالدخول إلى السعودية بدون تأشيرة مسبقة، والدول هي: 38 دولة من أوروبا، وهي النمسا وبلجيكا وجمهورية التشيك والدنمارك وإستونيا وفنلندا وفرنسا وألمانيا واليونان والمجر وأيسلندا وإيطاليا ولاتفيا وليختنشتاين وليتوانيا ولوكسمبورغ ومالطا وهولندا والنرويج وبولندا والبرتغال وسلوفاكيا وسلوفينيا وإسبانيا والسويد وسويسرا وإيرلندا وموناكو وأندورا وروسيا ومونتيرو وسان مارينو وأوكرانيا وإنجلترا وبلغاريا ورومانيا وكرواتيا وقبرص.

وكذلك سيتم السماح لمواطني 7 دول من آسيا بالدخول بدون تأشيرة مسبقة، وهي سلطنة بروناى واليابان وسنغافورة وماليزيا وكوريا الجنوبية وكازاخستان والصين، ومن أميركا الشمالية دولتان، هما الولايات المتحدة وكندا، بالإضافة إلى أستراليا ونيوزلندا.