قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: مع منحه لها وسام الاستقلال، بحث العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني علاقات الشراكة بين الأردن والاتحاد الأوروبي وآفاق توسيعها في المجالات كافة، إضافة إلى التطورات الإقليمية الراهنة.

وتم التأكيد خلال اللقاء الذي حضره ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله على مواصلة التنسيق والتشاور بين الأردن والاتحاد الأوروبي، حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقال بيان للقصر الملكي الأردني إن اللقاء تناول اللقاء القضية الفلسطينية، حيث أكد الملك عبدالله الثاني ضرورة تكثيف الجهود للتوصل إلى سلام عادل ودائم وشامل على أساس حل الدولتين، وبما يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، مشيرا إلى أهمية الدور الأوروبي بهذا الخصوص.

عبدالله الثاني وولي عهده يستقبلان موغريني

كما شدد العاهل الأردني على ضرورة التوصل إلى حلول سياسية لأزمات المنطقة، تعيد الأمن والاستقرار لشعوبها.

وأنعم الملك عبدالله الثاني بوسام الاستقلال من الدرجة الأولى على الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، تقديرا لجهودها في تعزيز التعاون بين الأردن والاتحاد الأوروبي.

وحضر اللقاء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، أيمن الصفدي ومستشار الملك للاتصال والتنسيق بشر هاني الخصاونة، وسفيرة الاتحاد الأوروبي في الأردن، والوفد المرافق للممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الاتحاد الأوروبي