قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

عمّان: طالب الأردن ليل الأربعاء الخميس بوقف الهجوم التركي على مناطق الأكراد في شمال شرق سوريا فورًا، معبّرًا عن إدانته لكل "عدوان" يهدد وحدة سوريا.

قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي في تغريدة على تويتر "نطالب تركيا بوقف هجومها على سوريا فورًا، ونرفض أي انتقاص من سيادة سوريا، وندين كل عدوان يهدد وحدتها".

أضاف إن "حل الأزمة السورية سياسيًا بما يحفظ وحدة سوريا وتماسكها وحقوق مواطنيها ويخلّصها من الإرهاب وخطره، هو سبيل تحقيق الأمن لسوريا وجوارها".

وبدأت تركيا بعد ظهر الأربعاء هجومًا على مناطق سيطرة المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، ما تسبّب بنزوح آلاف المدنيّين.

وهذا ثالث هجوم تشنّه تركيا مع فصائل سوريّة موالية لها في شمال سوريا، بعد هجوم أوّل في العام 2016، سيطرت بموجبه على مدن حدودية عدّة، وثان عام 2018 سيطرت على أثره على منطقة عفرين في شمال سوريا.

وأعلنت جامعة الدول العربيّة الأربعاء أنّها ستعقد السّبت اجتماعًا طارئًا للبحث في الهجوم التُركي على القوّات الكرديّة في شمال سوريا.

ويعقد مجلس الأمن الدولي أيضًا اجتماعًا طارئًا مغلقًا الخميس لبحث الهجوم، بناء على طلب بلجيكا وفرنسا وألمانيا وبولندا وبريطانيا.