قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أكدا رئيسا وزراء بريطانيا بوريس جونسون وإيرلندا ليو فارادكار إنه بإمكانهما رؤية "طريق إلى الصفقة" بعد محادثات مكثفة، يوم الخميس، حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وحاول كل من جونسون وفارادكار، كما قالت تقارير إعلامية بعد اجتماعهما في مقر الاحتفالات الفاخر "ثورنتون مانور" في ميرسيسايد بمقاطعة تشيشير (Cheshire) لثلاث ساعات توجيه لهجة متفائلة في محاولة لتحقيق اختراق وتجاوز الطريق المسدود الذي يعرقل تنفيذ "بريكست".

وقال رئيسا الوزراء إن مناقشاتهم التي تسبق قمة زعماء الاتحاد الأوروبي في بروكسل الأسبوع المقبل، تمت وراء بوابات مغلقة بعيدا عن وسائل الإعلام كانت "مفصلة وبناءة"، وسيواصل المسؤولون في الجانبين "المشاركة بشكل بناء".

وتشير تقارير إلى أنه رغم ما صدر عن الاجتماع من "تفاؤل" إلا أنه من غير الواضح ما إذا هناك تحركا جوهريا، كما أن الآمال لم تكن عالية على أي من الجانبين، حيث لا يزال الدعم الأيرلندي "شبكة الأمان" يمثل خطًا فاصلا في وجهات النظر المختلفة.

وقال بيان مشترك عن اجتماع جونسون – فارادكار إنهما "يواصلان الاعتقاد بأن الصفقة في مصلحة الجميع. لقد اتفقوا على أنه يمكنهم رؤية طريقة للتوصل إلى صفقة ممكنة".

وأضاف البيان: "ركزت مناقشاتهم على ترتيبات العلاقات الجمركية بين ايرلندا الشمالية والاتحاد الأوروبي، كما تناولت تعزيز العلاقات الثنائية، بما في ذلك في أيرلندا الشمالية".

وقال البيان إن الحكومتين البريطانية والإيرلندية "يواصلان الاعتقاد بأن التوصل إلى صفقة يصب في مصلحة الجميع. واتفقوا على أنهم يمكنهم رؤية طريق إلى صفقة محتملة".