قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: اعتبر السفير البريطاني في طهران روب ماك اير، الذي شارك في الاجتماع التنسيقي لتطوير مفاعل (آراك) للماء الثقيل، أن التعاون النووي المدني إحدى أهم فوائد الاتفاق النووي لإيران.

وحسب وكالة (فارس)، فقد نشر السفير البريطاني اليوم (الاثنين) في تغريدة على صفحته في (تويتر) صورًا للاجتماع التنسيقي لتطوير مفاعل اراك للأبحاث وكتب يقول إن التعاون النووي المدني يعد إحدى أهم فوائد الاتفاق النووي لإيران.

واضاف " نحن مسرورون من استضافة البروفيسور رابي غرايمز والوفد المرافق له من بريطانيا والصين للتباحث التقني حول مشروع تطوير مفاعل (آراك).

يذكر ان الاجتماع التنسيقي بين إيران ورؤساء مجموعة العمل المشتركة لتطوير مفاعل خنداب البحثي (اراك) بحضور وفد من منظمة الطاقة الذرية الايرانية ووفدين من الصين وبريطانيا قد عقد صباح اليوم الاثنين في مقر منظمة الطاقة الذرية الايرانية.

المشاركون

وترأس اجتماع اليوم عن الجانب الايراني بهروز كمالوندي مساعد الشؤون الدولية والبرلمان والمتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية وعن الجانب البريطاني روب ماك اير السفير البريطاني في طهران وعن الجانب الصيني وفد الخبراء الصيني برئاسة وي كنغ مينغ من قسم التعاون الدولي للجنة الطاقة الذرية الصينية ( CAEA ).

وكان السفير الايراني لدى لندن حميد بعيدي نجاد أعلن في وقت سابق عن زيارة مرتقبة لوفد من الخبراء البريطانيين الى ايران لإكمال مشروع تطوير مفاعل اراك النووي.

وجاء على حساب بعيدي نجاد الشخصي على موقع (تويتر) اليوم الاثنين، أن هذا الوفد يزور إيران لإنجاز مشروع تطوير مفاعل اراك (وسط ايران) وفق بنود الاتفاق النووي.

وأضاف: أن مجموعة عمل تحديث مفاعل اراك تضم ايران وبريطانيا والصين فيما كانت اميركا أحد اعضائها قبل انسحابها من الاتفاق النووي.

وفي هذا السياق، قال رئيس منظمة الطاقة الذرية علي أكبر صالحي، في تصريح أدلى به مؤخرا، إن جزءًا من مفاعل اراك لإنتاج الماء الثقيل سيتم تدشينه في غضون الاسابيع الثلاثة المقبلة.