قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: عرضت وسائل إعلام روسية أولى صور تمركز القوات الروسية والسورية في منبج شمال سوريا التي كانت تنتشر فيها سابقاً قوات أميركية.

وبثت قناة "روسيا 24" العامة صوراً لمدرعات روسية تجول في المدينة غداة إعلان موسكو إرسال قواتٍ لها إلى المنطقة.

وعرضت قناة "ار تي" الممولة من الحكومة الروسية بدورها مقاطع مصورة تظهر التقاء قافلة عسكرية أميركية بأخرى سورية على طريق بين منبج وعين العرب، وذلك غداة تأكيد التحالف الدولي بقيادة واشنطن الثلاثاء انسحابه من المنطقة.

وتمركزت القوات السورية في منبج بعد الانسحاب الأميركي وذلك في أعقاب التوصل لاتفاق بين الأكراد ودمشق يهدف إلى صدّ تقدم القوات التركية.

وبدأت تركيا في 9 تشرين الأول/أكتوبر هجوماً عسكرياً في شمال شرق سوريا ضدّ قوات وحدات حماية الشعب الكردية، التي تعتبرها انقرة "إرهابية"، فيما كانت حليفاً أساسياً للغرب في قتال تنظيم الدولة الإسلامية.

وأكدت موسكو من جهتها ان الشرطة العسكرية الروسية تسيّر دوريات في المنطقة بهدف تفادي وقوع مواجهات بين القوات التركية والسورية.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن القوات السورية سيطرت على مساحة تزيد عن ألف كيلومتر مربع من منطقة منبج.

وأكدت الوزارة ليل الثلاثاء الأربعاء أن "القوات السورية والقيادة الروسية اتخذتا كل الإجراءات اللازمة لضمان أمن انسحاب القوات الاجنبية".