قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كشف مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبراين عن اسم العملية التي أعلن عنها اليوم وقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب إنها قتلت زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي.

وقال مستشار الأمن القومي إن الجيش الأميركي أطلق على عملية قتل أبو بكر البغدادي اسم (كايلا مولر) التي كانت رهينة لدى تنظيم "داعش" الإرهابي في حين اختطفها في حلب 2013 وقتلت العام 2015 في غارة قيل إنها "أردنية" انتقاما لمقتل الطيار معاذ الكساسبة، لكن واشنطن أكدت حينها أن التنظيم الإرهابي هو من قتلها.

كايلا مولر قتلها داعش في 2015

وكانت عائلة الرهينة الأميركية كايلا مولر التي كانت تعمل في مجال الإغاثة الإنسانية، كشفوا عن أن مسؤولين استخباراتيين أبلغوها أن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي اعتدى جنسيا على ابنتهم أكثر من مرة، بحسب شبكة "ايه بي سي نيوز" الأميركية.

وذكرت الشبكة الأميركية أن مسؤولين، لم تسمهم، في مكافحة الإرهاب أبلغوا عائلة مولر أنها تعرضت للاغتصاب أكثر من مرة على يد البغدادي.

ونقلت شبكة "ايه بي سي نيوز" عن والدي مولر، كارل ومارشا قولهما "لقد أبلغونا أن كايلا تعرضت للتعذيب، وكانت ملكا للبغدادي". وأضافوا أن البغدادي أخذ مولر وتركها في منزل قيادي بارز في التنظيم يدعى أبو سياف الذي يعتقد أنه كان مسؤولا عن إدارة عائدات ومبيعات النفط والشؤون المالية في التنظيم حتى مقتله في عملية للقوات الخاصة الأمريكية في مايو 2015.

زيارات دائمة

وقالت الشبكة إن "البغدادي كان يزور بانتظام مقر احتجاز مولر ويعتدي عليها، وقال المسؤولون الأميركيون إنهم حصلوا على تلك المعلومات من فتاتين ايزيديتين كانتا محتجزتين مع مولر، لاستغلالهما جنسيا، وتم العثور عليها عقب العملية الأمريكية ضد أبو سياف.

أبو سياف

وأوضح المسؤولون أن مولر ظلت لبعض الوقت مع أبو سياف وزوجته التي اعتقلتها قوات المارينز الأميركية في مايو 2015. وكانت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" آنذاك قد اتهمت زوجة أبو سياف بأنها عضوة في التنظيم المتشدد وأن لها دورا في إخضاع الفتيات الايزيديات لاستغلالهن جنسيا".

ويعتقد أن مئات الفتيات والنساء اللائي اختطفن من قبل تنظيم "الدولة الإسلامية" يتم استغلالهن جنسيا على أيدي مسلحيه. ونقلت "ايه بي سي" عن مسؤولين أميركيين قولهم إن الفتاتين اللتين عثر عليهما في العملية الأمريكية أبلغا المحققين بدور زوجة أبو سياف وهي بدورها أدلت باعترافات ومعلومات عن مسؤولين آخرين في تنظيم الدولة.