قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف: أكدت قمة سعودية – أردنية عقدت في الرياض، اليوم الثلاثاء، عمق العلاقات الأردنية السعودية، والحرص على توسيع التعاون بينهما في مختلف المجالات.

قال بيان للديوان الملكي الأردني إن القمة التي جمعت بين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز والملك عبدالله الثاني أكدت على إدامة التنسيق والتشاور بين الأردن والسعودية حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما يحقق مصالح البلدين والشعبين الشقيقين، ويخدم القضايا العربية والإسلامية.

تناول اللقاء مجمل قضايا المنطقة، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، حيث تم التأكيد على أهمية دعم الأشقاء الفلسطينيين في نيل حقوقهم العادلة والمشروعة في قيام دولتهم المستقلة، على خطوط الرابع من يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، على أساس حل الدولتين.

دعم للاردن
قال البيان إن الملك عبدالله الثاني أعرب عن تقديره للمملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، على دعمها المستمر للأردن في مختلف الظروف، مؤكدًا وقوف الأردن إلى جانب المملكة العربية السعودية الشقيقة، وأن أمن السعودية من أمن الأردن.

من جانبه، ثمّن خادم الحرمين الشريفين موقف الأردن القوي، إلى جانب السعودية بعد الاعتداء الذي تعرّضت له المنشآت النفطية في شركة أرامكو.

خلال اللقاء أكد الملك عبدالله الثاني أن نجاح أعمال منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار 2019"، الذي ينظمه صندوق الاستثمارات العامة السعودي في دورته الثالثة، دليل على المكانة المهمة للمملكة العربية السعودية والتقدير الكبير لدورها.

أهمية المنتدى
ولفت العاهل الأردني إلى أهمية المنتدى للخروج بمشاريع من شأنها الاستفادة من طاقات الشباب، ودعم البرنامج الاقتصادي الأردني. وشدد على ضرورة ترجمة نتائج مثل هذه المنتديات، ليكون لها مردود على الاستثمار في الموارد البشرية المؤهلة في الدول العربية من أجل النهوض بالاقتصاد العربي من خلال التعاون والتكاتف الاقتصادي وتعزيز استثمار طاقات الشباب.

حضر اللقاء من الجانب السعودي حضره عن الجانب السعودي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض، والأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز، وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان.

كما حضره من الجانب الأردني وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، ومستشار الملك للاتصال والتنسيق الدكتور بشر الخصاونة، ومستشار الملك للسياسات والإعلام الدكتور كمال الناصر، ووزير التخطيط والتعاون الدولي ووزير دولة للشؤون الاقتصادية الدكتور محمد العسعس، والسفير الأردني في السعودية علي الكايد.