قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعلن المرشح الديموقراطي بيتو اورورك الجمعة انسحابه من انتخابات حزبه التمهيدية لسباق البيت الأبيض، بعد أشهر من استطلاعات الرأي المخيبة لآماله وفي ظل صعوبات يواجهها لتمويل حملته.

وكتب اورورك الأربعيني في موقع "ميديوم"، "برغم صعوبة تقبّل الأمر، ولكن يبدو لي واضحاً حالياً أنّ هذه الحملة لا تمتلك إمكانات للتقدّم بنجاح". وبانسحابه، يبقى 17
ديموقراطياً يتنافسون على الفوز بترشيح حزبهم.

ولم يخف أورورك، رجل الكونغرس الديمقراطي السابق الممثل لولاية تكساس، دعمه للحد من انتشار الأسلحة، ويتمتع بآراء ليبرالية حيال بعض المسائل، وليبرتارية حيال أخرى.

وقد اتخذ أورورك بعض المواقف الليبرالية التقليدية دعماً لحق الإجهاض ومعارضة بناء الجدار الفاصل على الحدود مع المكسيك.

ولكنه، فيما يتعلق ببعض المسائل الأخرى، سار على النهج الليبرتاري المؤيد لفلسفة الحرية وخصوصا انتقاده فرط القوانين واصطفافه أحيانا إلى جانب الشركات في جلسات
تصويت الكونغرس على مستقبل القطاع المالي والضرائب.