قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: قتل 13 شخصا على الأقل السبت في انفجار سيارة مفخخة في سوق في مدينة تل أبيض الخاضعة لسيطرة القوات التركية في شمال سوريا، كما أعلنت انقرة والمرصد السوري لحقوق الانسان.

وقالت وزارة الدفاع التركية "بحسب المعطيات الاولية، قتل 13 مدنيا وأصيب 20 آخرون". سيطرت القوات التركية على مدينة تل ابيض الحدودية في هجوم شنته في الشهر الفائت على وحدات حماية الشعب الكردية التي تصنفها انقرة "ارهابية" لكنها تلقت دعم الدول الغربية في قتالها تنظيم الدولة الاسلامية.

اوردت وزارة الدفاع التركية في بيان "نندد باشد العبارات بهذا الاعتداء غير الانساني الذي ارتكبه ارهابيو وحدات حماية الشعب الكردية ضد مدنيين ابرياء في تل ابيض".

من جهته، أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان بمقتل 14 مدنيا وعنصرا من فصائل معارضة سورية تدعمها انقرة، في الانفجار، من دون ان يحدد هوية منفذي الاعتداء.

واعلنت انقرة ان هجومها في شمال شرق سوريا والذي اوقف في ضوء اتفاقين مع واشنطن وموسكو نصا على انسحاب المقاتلين الاكراد الى الجنوب، يهدف الى اقامة "منطقة آمنة" على طول حدودها.

وخلال الهجوم، سيطر الجيش التركي والفصائل السورية المقربة منه على شريط بطول 120 كلم وعرض ثلاثين كلم من تل ابيض حتى راس العين.

واوضح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ان هدفه هو نقل مليوني لاجئ سوري يقيمون في تركيا الى "المنطقة الامنة" المزمع اقامتها.