قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أعلن الأردن، أن إسرائيل تعهدت، بتسليم المواطنين الأردنيين هبة اللبدي وعبد الرحمن المرعي، قبل نهاية الأسبوع الجاري، وأن وزارة الخارجية بدأت بإجراء الترتيبات لتسليمهم إلى المملكة. وقال مكتب نتانياهو إن نلفي المعتقلين صار بيد الأجهزة الأمنية الأردنية.

وقال وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي، اليوم الإثنين، إن الاتفاق جاء بعد "مباحثات مطولة واتصالات وتحركات مكثفة بدأتها وزارة الخارجية منذ اعتقال اللبدي ومرعي بالتنسيق مع جميع الجهات المعنية".

وأضاف أن "الحكومة تابعت القضية منذ بدايتها بتعليمات مباشرة من جلالة الملك عبدالله الثاني لاتخاذ كل ما يلزم من خطوات لإطلاق اللبدي وَعَبَد الحمن مهما كلّف الأمر"، بحسب وكالة الأنباء الأردنية.

ومن جهته نفى العضو العربي في الكنيست الإسرائيلي، أسامة السعدي، وجود اتفاق بين الأردن وإسرائيل على عملية الإفراج، وقال "هناك مباحثات جارية" وأعلنت مصادر، أن رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، مئير بن شبات، سيصل إلى العاصمة الأردنية عمان في غضون الأيام القريبة، بحسب موقع "عربي21".

وشهدت الأردن مطالبات شعبية كبيرة للضغط على الحكومة الإسرائيلية لإطلاق صراح المعتقلين كان آخرها قبل أيام.

اعتقال

وفي 20 أغسطس الماضي، اعتقلت السلطات الإسرائيلية الشابة الأردنية هبة اللبدي (24 عاما)، أثناء توجهها من الأردن إلى مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.

وخضعت هبة للتحقيق لأكثر من شهر، ولم يُسمح للمحامي أو أي من أقاربها بزيارتها، وصدر بعدها قرار بتحويلها للاعتقال الإداري من دون توجيه أي تهمة لها.

المعتقل عبدالرحمن مرعي

وفي السادس والعشرين من سبتمبر، صدر قرار باعتقال هبة 5 أشهر إداريا، بعد فشل المحققين الإسرائيليين في إثبات أي تهمة بحقها، لكنّ على الرغم من ظروفها الصحية الصعبة، إلا أنها أبلغت المحامية دخولها في إضراب مفتوح عن الطعام.

وطالبت عائلة اللبدي وزارة الخارجية الأردنية بالتدخل الجاد لإنهاء معاناة هبة، وأكدت الوزارة أنها "تتابع بشكل يومي حادثة الاعتقال بحق المواطنة الأردنية هبة عبد الباقي اللبدي".

عودة سفير الاردن

وإذ ذاك، قال مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو إن الأردن سيعيد خلال الأيام القليلة المقبلة سفيره إلى تل ابيب وذلك بعد الاتفاق على تحويل المواطنين الأردنيين هبة اللبدي وعبدالرحمن مرعي، إلى مسؤولية الأجهزة الأمنية الأردنية.

واضاف مكتب نتانياهو في بيان: "اتفق رئيس الشاباك مع نظيره الأردني على التدابير الأمنية التي تتعلق بالأفراج عنهما".

وقال البيان: "تعتبر إسرائيل علاقاتها مع الأردن حجر الأساس في استقرار الشرق الأوسط وهي ستواصل العمل على صون أمن المنطقة".