قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

شنغهاي: ذكرت وسائل إعلام رسمية أن الرئيس الصيني شي جينبينغ أعرب عن "درجة عالية من الثقة" بزعيمة هونغ كونغ كاري لام، التي تفتقر إلى الشعبية، وذلك بعد لقائهما على هامش معرض الصين الدولي للواردات في شنغهاي.

يأتي هذا اللقاء بعد أيام من موافقة الحزب الشيوعي الصيني على تغيير الطريقة التي يتم فيها اختيار أو عزل أعلى مسؤول في هونغ كونغ.

دعا شي عقب الاجتماع مع لام إلى بذل "جهود فعالة" لتحسين حياة الناس في هونغ كونغ وإجراء حوار مع جميع قطاعات المجتمع، وفقًا لوكالة شينخوا الرسمية للأنباء.

قال الرئيس "قادت لام منطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة إلى أداء واجباتها بالكامل، وقامت بأقصى الجهود لتأمين استقرار الوضع وتحسين المناخ الاجتماعي، وقد بذلت في سبيل ذلك الكثير من العمل الشاق"، بحسب وكالة شينخوا.

أضافت الوكالة إن شي أعرب عن "درجة عالية من ثقة الحكومة المركزية بلام وتقدير الحكومة لعملها وعمل فريقها الخاص"، مشيرة إلى أن "إنهاء العنف والفوضى واستعادة النظام يبقى من المهمات البالغة الأهمية لهونغ كونغ في الوقت الراهن".

وشهدت هونغ كونغ احتجاجات ضخمة مؤيدة للديمقراطية خلال هذا العام أساءت إلى سمعة هذا المركز المالي العالمي، وساعدت على غرق اقتصاد المدينة في الركود.

تدير الصين المدينة وفق نموذج "دولة واحدة، نظامان" الخاص، الذي يتيح لهونغ كونغ هامش حريات لا تتوافر في سائر المناطق الصينية منذ تسلمها من البريطانيين عام 1997.

لكن الغضب الشعبي في المدينة آخذ في التصاعد منذ سنوات، بسبب مخاوف من نية بكين الحدّ من هذه الحريات التي بدأت بالتآكل منذ تولي الرئيس جينبينغ السلطة.