قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعلن البيت الأبيض السبت ان الرئيس الأميركي دونالد ترمب سيستقبل الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ في واشنطن السبت المقبل، وسط انتقادات حادة لهذا الحلف.

وافاد بيان للادارة الاميركية ان ترمب وستولتنبرغ سيبحثان "التقدم" الذي أحرزته دول الحلف من أجل "زيادة موازنة الدفاع وضمان تقاسم أعباء أكثر عدالة".

لم يتوقف ترمب، منذ وصوله إلى السلطة، عن الطلب من الحلفاء تخصيص مزيد من الاموال لشؤون الدفاع، وخصوصا ألمانيا القوة الاقتصادية الابرز في أوروبا، ويتهمها بأنها لا تنفق ما يكفي في هذا المجال.

واكد البيت الأبيض ان الرجلين سيناقشان أيضا مكافحة الإرهاب وشبكات الجيل الخامس من الانترنت والهجمات الإلكترونية.

ويعقد الاجتماع بعد أسبوع من تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حول "موت سريري" لحلف الاطلسي، منددا بعدم التنسيق بين الولايات المتحدة وأوروبا وسلوك تركيا الأحادي الجانب في سوريا.

كما قال في مقابلة مع مجلة "ذي إيكونومست" الأسبوعية، قبل قمة الحلف المقرر عقدها في لندن مطلع كانون الأول/ديسمبر "علينا الآن توضيح الأهداف الاستراتيجية لحلف الاطلسي".

وردت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مؤكدة أنها لا تشارك هذه الرؤية "الراديكالية"، في حين أشادت روسيا بالتشخيص "الصادق" و"الكلمات الذهبية".