قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي: هتف مئات العراقيين في ساحات التظاهر ببغداد ومحافظات الجنوب "إيران برا برا.. بغداد تبقى حرة حرة" لدى اعلان صافرة الحكم السيرلانكي انتهاء مباراة فوز المنتخب العراقي على نظيره الإيراني.

وتابع العراقيون اليوم بشغف مباراة فريقهم الكروي مع نظيره الإيراني على ملعب عمان الدولي ضمن تصفيات مونديال 2020 حيث نصبت ساحات الاحتجاج في العاصمة ومحافظات الجنوب شاشات عملاقة نقلت المباراة وسط حماسة غير مسبوقة.

وقد اشتعلت بغداد ومدن المحافظات الجنوبية باطلاق النار الكثيف في سمائها احتفالا بالفوز المثير فيما كان المواطنون يحتفلون في الشوارع والنساء تزغرد بفوز بلدهم على إيران الذي جاء في وقت حساس انتفض فيه العراقيون ضد الفساد وسوء اوضاعهم السياسية والاجتماعية وعلى الهيمنة الإيرانية على مقدرات بلدهم.

وأسفر إطلاق النار عن مقتل طفل وإصابة 20 شخصا بجروح

وهتف مواطنو ساحات التظاهر في عموم البلاد "هذا عهد هذا وعد إيران ماتبقى وعد".. و"شيل شيل إيران".. وإيران برا برا بغداد تبقى حرة". واعلن رجل اعمال عراقي عن تبرعه بشقة سكنية لكل لاعب في المنتخب العراقي الوطني لكرة القدم.

فيديو احتفال متظاهري ساحة التحرير في بغداد بالفوز على إيران:

من جهتها دعت قيادة عمليات بغداد المواطنين للتعبير عن افراحهم بفوز المنتخب الوطني بعيداً عن إطلاقات العيارات النارية. وقالت القيادة في بيان"نتقدم بالتهنئة الى شعبنا العراقي العظيم بمناسبة فوز منتخبنا".

وطالبت القيادة المواطنين الى "التعبير عن افراحهم بالطرق الحضارية بعيدا عن إطلاقات النار الحية لتجنب وقوع ضحايا أبرياء بين المواطنين".

يشار الى أن المنتخب العراقي نجح في اقتناص فوز مثير بالدقائق الاخيرة 2-1 على الإيراني في الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

وقال مواطنون في تصريحات على قنوات عراقية "مبروك الفوز على الحكومة العراقية عملية إيران" و ليهنأ شهداء الاحتجاجات" واعتبروا ان لاعبي منتخبهم قتاتلوا بشجاعة على أرض الملعب.

وجاء هذا الفوز الكروي بكل مايحمله من معان ليضيف زخما جديدا الى الاحتجاجات الواسعة التي تشهدها البلاد منذ الاول من الشهر الماضي والتي حصدت ارواح اكثر من 400 متظاهرا واصابت اكثر من 15 الفا اخرين.

لاعبو المنتخب: الفوز هدية للمتظاهرين

وقد أهدى عدد من لاعبي المنتخب العراقي فوزهم الى "شهداء الاحتجاجات التي تشهدها البلاد. وبارك حارس المنتخب الوطني جلال حسن الشعب العراقي بالفوز على المنتخب الإيراني وقال "المباراة كانت صعبة ومهمة وإيران فريق قوي ولكن لعبنا بما يلق كمنتخب العراق".

وأضاف "نهدي الفوز لشهداء التظاهرات والشعب العراقي احتاج لهذه الفرحة ونطمح لمزيد من الانتصارات". كما اهدى لاعب المنتخب الوطني بشار رسن الفوز على إيران لكل العراقيين وقال "نبارك للجمهور العراقي والمتظاهرين ونهدي الفوز لشباب ساحة التحرير".. وأكد قائلا "نسعى لمواصلة المشوار في التأهل للمونديال".

يشار الى انه بهذا الفوز تصدر المنتخب العراقي فرق المجموعة الثالثة بـ 10 نقاط، تاركا الوصافة للبحرين بـ 8نقاط وإيران 6 نقاط وهونك كونك نقطتين وكمبوديا بنقطة واحدة.