قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: افاد متحدث باسم الرئاسة الافغانية السبت أن ما اعلنه الرئيس اشرف غني الثلاثاء عن مبادلة ثلاثة اسرى من طالبان برهينتين اجنبيين "تأخر" تنفيذه بسبب عدم احترام المتمردين لشروط العملية.

وكتب المتحدث صديق صديقي عبر تويتر أن "انس حقاني ومالي خان وحافظ رشيد المنتمين الى شبكة حقاني لا يزالون معتقلين لدى الحكومة الافغانية. إن عدم قدرة طالبان على احترام الشروط تسبب بتأخير في تبادل السجناء".

واضاف ان "الحكومة الافغانية ستدرس عملية التبادل في ضوء المصالح القومية لافغانستان"، من دون تفاصيل اضافية.

وكان غني اعلن الثلاثاء الافراج "المشروط" عن ثلاثة سجناء من طالبان بهدف ضمان تحرير البروفسور الاميركي كيفن كينغ وزميله الاسترالي تيموثي ويكس اللذين خطفا في آب/اغسطس 2016 في كابول واحتجزا لدى طالبان مذاك.

وبين الاسرى الثلاثة من طالبان انس حقاني، نجل جلال الدين حقاني، مؤسس شبكة تشكل جناحا من طالبان وتقف وراء هجمات عدة استهدفت السلطات الافغانية وحلفاءها في الحلف الاطلسي.

واكد غني ان قرار الافراج عن هؤلاء كان "صعبا جدا"، لكنه يشكل "شرطا رئيسيا للبدء بمفاوضات غير رسمية" مع المتمردين في محاولة لانهاء النزاع المستمر في افغانستان منذ ثمانية عشر عاما.

ورفض متمردو طالبان حتى الان إجراء اي مفاوضات مع كابول.