قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: اعلن "المركز الوطني للمحاكمة النازية" عن نشر مئات آلاف الوثائق المتعلقة بجرائم النازية اضافة الى معلومات عن نحو 10 ملايين شخص، على الانترنت الثلاثاء.

والوثائق من المنطقة التي كان يحتلها الاميركيون في جنوب المانيا- أكبر منطقة كان يسيطر عليها الحلفاء- وهي جزء من ما يعرف ب"ارشيف ارولسين" المتوفر جزء منه على الانترنت.

وفي الأشهر التي تلت انتهاء الحرب العالمية الثانية، أمرت القوى الأربع المحتلة لألمانيا وهي بريطانيا وفرنسا والاتحاد السوفياتي والولايات المتحدة، السلطات الألمانية المحلية بتوفير معلومات عن مصير أي مواطن أجنبي، أو يهودي الماني، أو أشخاص لا دولة لهم.

وتتضمن الوثائق كذلك أماكن دفن الضحايا.

وقال المركز في بيان "في المنطقة التي كان يحتلها الأميركيون لوحدها، تم وضع نحو 850 ألف وثيقة تحتوي على معلومات عن 10 ملايين اسم".

وساعد الارشيف الذي كان يعرف سابقاً باسم "خدمة التعقب الدولي"، الباحثين على اكتشاف تاريخ ضحايا النازية.

وقالت ريبيكا بوهلنغ، نائبة رئيس المعهد الوطني لتوثيق المحرقة النازية في متحف "الهولوكوست" في الولايات المتحدة، ان للأرشيف "أهمية استثنائية".

وذكر فريق ارشيف اروسلين في بيان انه عمل مع شركة "انسستري" لأبحاث الانساب لتسهيل الوصول إلى المعلومات "بسرعة وسهولة".

وقال المركز أنه سينشر قوائم أخرى قريبا وسيبدأ بأرشيف المنطقة التي كانت تحتلها بريطانيا.