قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: دانت محكمة بريطانية الجمعة مراسلة تابعة للتلفزيون الصيني الرسمي "سي سي تي في" بتهمة صفع ناشط في حزب المحافظين الحاكم في بريطانيا، وذلك خلال نقاش حول حركة الاحتجاجات المؤيدة للديموقراطية في هونغ كونغ.

وأنزلت المحكمة حكما مع وقف التنفيذ بحق الصحافية الصينية لين-لين كونغ البالغة 49 عاما لصفعها اينوتش ليو خلال لقاء على هامش المؤتمر السنوي لحزب المحافظين في مدينة برمينغهام في وسط لندن في سبتمبر عام 2018.

وقالت المحكمة في متن حكمها إن المدعى عليها توجهت الى ناشطين في مجال حقوق الانسان خلال تواجدهم على المنصة صارخة بانهم "يحاولون تقسيم الصين"، وعندما طلب منها الناشط ليو المغادرة قامت بصفعه.

وأضاف القاضي شميم قرشي "في لحظة اتسمت بالحماوة فقدت المدعى عليها مهنيتها كصحافية وبدلا من ذلك تحولت الى شخص يقاطع بانفعال".

وحكم القاضي عليها باطلاق سراح مشروط لمدة 12 شهرا، ما يعني انها لن تسجن الا في حال ارتكابها مخالفة أخرى خلال هذه المدة.

كما أمرها بدفع ألفي جنيه تشمل تكاليف القضية وغرامة اضافية وتعويضا للمدعي، ومن المتوقع ان تستانف الصحافية الحكم.