قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أثار رجل غضب المرشح الديموقراطي المحتمل للانتخابات الرئاسية الاميركية جو بايدن عندما سأله خلال مهرجان انتخابي في ولاية أيوا الخميس عن أعمال ابنه التجارية في أوكرانيا.

توجّه نائب الرئيس السابق في نوبة غضب نادرة إلى السائل الذي كان يحضر المهرجان الانتخابي في بلدية نيو هامبتون في أيوا، بالقول "أنت كاذب لعين".

كان الرجل بدأ كلامه بالقول ان الرئيس دونالد ترمب "يعبث في أوكرانيا"، قبل أن يتوجه الى بايدن بالقول "أنت في المقابل أرسلت ابنك الى هناك لتجد له وظيفة وليعمل في شركة غاز". تابع الرجل "هو لم يكن يملك خبرة"، مضيفًا "أنت بذلك تعطي ذريعة للرئيس".

وأجاب بايدن بعدما وصف الرجل بالكاذب "هذا ليس صحيحًا، ولم يقل أحد ذلك ابدا". عمل هانتر بايدن نجل نائب الرئيس السابق في مجلس إدارة شركة غاز أوكرانية بيت عامي 2014 و2019، وقيل إنه كان يتقاضى 50 ألف دولار شهريا.

لم يتم اتهام هانتر بايدن بارتكاب أي مخالفات، لكن أثيرت أسئلة حول مدى كفايته للمنصب أثناء تولي والده منصب نائب الرئيس الأميركي.

ويواجه ترمب اتهامات بالتدخل لدى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لفتح تحقيق بحق ابن ترمب للتأثير على والده الذي ينافس ترمب في الانتخابات. ورد بايدن البالغ 77 عاما أيضا بقوة على اعتبار السائل له بأنه "كبير جدا" في السن من أجل الترشح للرئاسة.

وأجاب بايدن "أنا لست كسولًا"، مضيفا "السبب في ترشحي هو انني صاحب خبرة طويلة، وأعرف أكثر مما يعرفه معظم الناس وبامكاني انجاز الأمور".

وسأله بايدن الرجل "هل تريد التحقق من قدرتي، دعنا نقوم بتمرينات رياضية معا، يا رجل"، وتابع "لنقم بما تشاء ولنخضع لاختبار حاصل الذكاء".

يتصدر بايدن حاليا السباق لنيل ترشيح الحزب الديموقراطي لانتخابات 2020، وستجري جولة التصويت الأولى لاختيار مرشح الحزب في أيوا في فبراير.