قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: يتواجه رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون وخصمه العمالي جيريمي كوربن الجمعة في المناظرة التلفزيونية الأخيرة بعد يوم طغت عليه الهجمات المتبادلة حول بريكست قبل أقل من أسبوع على الانتخابات التشريعية.

وهذه المناظرة الثانية والأخيرة على البي بي سي الساعة 20,30 (بالتوقيت المحلي وغرينيتش) تنظم في حين أن الزعيم المحافظ متهم بالسعي لتجنب القضايا الصعبة بعد أن رفض خلافا لزعماء الأحزاب الآخرى بأن يحاوره مقدم برامج شهير بجرأته.

ولا يزال جونسون يتصدر استطلاعات الرأي متقدما ب10 نقاط في انتخابات 12 كانون الأول/ديسمبر التي تمت الدعوة لها لاخراج البلاد من المازق السياسي الذي أعقب استفتاء بريكست في 2016.

لكنه لا يزال زعيما يسبب انقسامات في بلد لا يزال مقسما بسبب بريكست.

وواصل كوربن حملته اليسارية ووعد بالتأميم والاستثمارات في الخدمات العامة لطي صفحة عقد من التقشف في عهد المحافظين.

وفي هجوم جديد على جونسون الجمعة أبرز كوربن وثيقة حكومية سرية تثبت بانه يخفي عن البريطانيين العواقب الاقتصادية الحقيقة لاتفاق بريكست الذي تم التفاوض بشأنه مع الاتحاد الأوروبي.