قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كمبالا: لقي 12 شخصًا مصرعهم بعدما جرفتهم السيول في غرب أوغندا، وفق ما أعلن الصليب الأحمر السبت، إثر هطول أمطار غزيرة في الدولة الواقعة في شرق أفريقيا.

قالت مديرة فرع الصليب الأحمر في منطقة بونديبوغيو ديانا توموهيمبيسي "انتشلنا 12 جثة من المياه، ونقلنا شخصًا إلى المستشفى للعلاج من جروح خطيرة".

أشارت لوكالة فرانس برس السبت إلى أن "الأمطار بدأت تهطل خلال الليلة الماضية ، واستمرت حتى التاسعة صباحًا (06:00 ت غ)".وأضافت "جُرفت العديد من المنازل، وتقطعت الطرق، وبعضها غرق كليًا في المياه".

بدأ الصليب الأحمر عملية بحث وإنقاذ مع الشرطة والجيش والسكان في 12 منطقة متضررة، لكن لم يتضح بعد عدد المفقودين.
وتعوق الأمطار الوصول إلى المناطق النائية على الحدود مع الكونغو الديموقراطية، التي تفصلها جبال روينزوري عن باقي مناطق أوغندا.

وقضى 20 شخصًا على الأقل، بسبب الفيضانات وانزلاقات التربة في الأسبوع الماضي في أوغندا. تضرب المنطقة ظاهرة مناخية يطلق عليها "ثنائية قطبية المحيط الهندي"، وترتبط بتباين حرارة سطح مياه البحر بين المناطق الغربية والشرقية للمحيط.

يشار إلى أن مياه المحيط شرق أفريقيا أكثر دفئًا بكثير عن المعتاد حاليًا، ما يتسبب بتبخر أكثر للمياه، ودفع الهواء الرطب إلى الداخل فوق القارة ليصبح أمطارًا، وهذه من العوامل المسببة للثنائية القطبية.

ويحذر العلماء من أنه مع ارتفاع حرارة المحيط بسبب التغير المناخي، ستصبح ظاهرة ثنائية قطبية المحيط الهندي أكثر تواترًا وقسوة.