سيدني: أعلنت السلطات الاسترالية الخميس حالة الطوارىء لفترة سبعة أيام في ولاية نيو ساوث ويلز وعاصمتها سيدني، بسبب ارتفاع قياسي في درجات الحرارة من شأنه تأجيج الحرائق الضخمة المستعرة منذ أسابيع.

وعلّلت رئيسة حكومة هذه الولاية الشرقية غلاديس بيريجيكليان القرار بـ"الظروف المناخية الكارثية".

وتستعر في الولاية منذ أسابيع مئة حريق، نصفها لم يتم احتواؤها.

وأدّت الحرائق الى سحب من الدخان الخانق، تغطي سيدني أكبر مدن استراليا.