قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

سريناغار: قتل جنديان هنديان الأربعاء في تبادل إطلاق نار مع عناصر مسلحة عند الحدود الفاصلة بين الهند وباكستان ضمن منطقة كشمير المتنازع عليها، بحسب ما أعلنت السلطات.

قتل الجنديان خلال عملية كانت تهدف إلى توقيف باكستانيين يحاولون التسلل إلى الهند عبر الحدود، وفق ما نقلت وكالة "برس تراست أوف انديا" عن مسؤولين. وأعلن المتحدث باسم الجيش ديفندر أناند، في بيان، أنّ العملية مستمرة.

تتنازع الهند وباكستان منذ عام 1947 كشمير المقسمة بين الطرفين، وهو نزاع أدى إلى ظهور نزعة انفصالية ضمن المنطقة التي تسيطر عليها الهند.

وتتهم نيودلهي باكستان بتسليح وتدريب المتمردين وبمساعدتهم على عبور الحدود بغية القيام بهجمات تستهدف القوات الهندية. تنفي إسلام أباد ذلك، وتقول إنّها تدعم حق سكان كشمير في تقرير مصيرهم بالوسائل الدبلوماسية.

وتشهد المنطقة التي تسيطر عليها الهند في كشمير توترًا منذ إلغاء الحكومة الهندية القومية في أغسطس الحكم شبه الذاتي الذي كانت تتمتع به، وفرضت قيودًا مشددة على السكان، بما في ذلك على الاتصالات. وجرى رفع بعض من تلك القيود، فيما استؤنفت خدمات الرسائل القصيرة (إس. إم. إس) الثلاثاء. وأفرج عن خمسة سياسيين محليين الخميس، فيما لا يزال آخرون قيد الاحتجاز.