قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخطوط الجوية الفرنسية
AFP
الخطوط الجوية الفرنسية تقول إن التحقيقات حول جثة الطفل التي عثر عليها لا تزال جارية

عُثر على جثة طفل يبلغ من العمر نحو 10 سنوات في المكان المخصص لعجلات طائرة فرنسية وصلت باريس قادمة من أبيدجان، بحسب وسائل إعلام فرنسية.

وأكدت الخطوط الجوية الفرنسية أنها اكتشفت وجود "جثة هامدة لطفل متسلل" في مطار شارل ديغول في العاصمة باريس في الصباح الباكر.

وأضافت أن الجثة عُثر عليها في المكان المخصص لعجلات الطائرة التي كانت رحلتها قد انطلقت من ساحل العاج.

ولا تزال التحقيقات جارية حول الموضوع.

وأعربت الخطوط الجوية الفرنسية عن تعازيها في تغريدة على موقع تويتر قائلة: "تعرب شركة الطيران عن تعازيها وتأسف لهذه المأساة الإنسانية".

وأقلعت طائرة الخطوط الجوية الفرنسية من طراز بوينغ 777 من مدينة أبيدجان الساحلية، في ساحل العاج، مساء الثلاثاء.

وقال مصدر أمني في ساحل العاج "بصرف النظر عن الدراما الإنسانية التي حدثت، فإن هذا يدل على فشل أمني كبير في مطار أبيدجان".