قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: افتتح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، قاعدة برنيس العسكرية، التي تعد أكبر قاعدة عسكرية بمنطقة البحر الأحمر، كما شهد المرحلة الختامية من مناورات "قادر 2020"، وفق ما أعلن السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية.

وشارك ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد في افتتاح القاعدة العسكرية. وقالت وكالة أنباء الإمارات إن الشيخ محمد شهد افتتح قاعدة "برنيس" العسكرية، بدعوة من الرئيس المصري.

وتقيم الإمارات ومصر علاقات سياسية وطيدة منذ تسلم السيسي الرئاسة.

وكان السيسي زار أبو ظبي في نوفمبر الماضي، وأطلق البلدان برنامجا مشتركا للاسثمار بقيمة 20 مليار دولار، في وقت تسعى السلطات المصرية لجذب أموال تساعدها على اصلاح الاقتصاد.

وتعد قاعدة برنيس العسكرية إنجازا جديدا يضاف إلى إنجازات القوات المسلحة المصرية، وقد تم إنشاؤها في إطار استراتيجية التطوير والتحديث الشامل للقوات المسلحة لتعلن جاهزيتها لكافة المهام التي توكل إليها على الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي، ولتعكس فلسفة القيادة السياسية والقيادة العامة للقوات المسلحة في بناء قواعد عسكرية تكون مرتكزا لانطلاق القوات المسلحة المصرية لتنفيذ أي مهام توكل إليها بنجاح.

وتقع القاعدة على ساحل البحر الأحمر بالقرب من الحدود الدولية الجنوبية شرق مدينة أسوان، وتبلغ مساحتها 150 ألف فدان وتضم قاعدة بحرية وقاعدة جوية ومستشفى عسكريا وعددا من الوحدات القتالية والإدارية وميادين للرماية والتدريب لجميع الأسلحة.

كما تضم القاعدة رصيفا تجاريا ومحطة استقبال ركاب وأرصفة متعددة الأغراض، وأرصفة لتخزين البضائع العامة وأرصفة وساحات تخزين الحاويات، بالإضافة إلى مطار برنيس الدولي ومحطة لتحلية مياه البحر.

ويتمثل الهدف الاستراتيجي لإنشاء القاعدة في حماية وتأمين السواحل المصرية الجنوبية، وحماية الاستثمارات الاقتصادية والثروات الطبيعية، ومواجهة التحديات الأمنية في نطاق البحر الأحمر، فضلا عن تأمين حركة الملاحة العالمية عبر محور الحركة من البحر الأحمر وحتى قناة السويس والمناطق الاقتصادية المرتبطة بها، وذلك ضمن رؤية مصر المستقبلية 2030.