قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واغادوغو: قُتل ستة جنود من بوركينا فاسو الجمعة في انفجار عبوة ناسفة لدى مرور مركبتهم بمحيط منطقة أربيندا (شمال)، بحسب ما قال الجيش في بيان. وكانت حصيلة سابقة أوردتها مصادر أمنية قد أشارت إلى وجود خمسة قتلى وجريحين.

قال الجيش في بيانه "في حوالى الساعة 8:00 صباح الجمعة 17 يناير، اصطدمت مركبة من وحدة تابعة لقوات أمن الشمال، كانت في مهمة استطلاعية، بعبوة ناسفة يدوية الصنع بالقرب من يالانجا، في شمال غرب أربيندا". وأضاف البيان إن الانفجار أسفر عن "مقتل ستة جنود وجرح آخر".

وعشية عيد الميلاد، قُتل 35 مدنيًا، بينهم 31 امرأة، إضافة إلى سبعة عسكريين، جراء هجوم في أربيندا. تبدو قوات البلاد التي تتكبد خسائر كبيرة، عاجزة عن وقف عنف الجهاديين. فهي تعاني من نقص في التجهيزات وفي التدريب، رغم تصريحات الحكومة المناقضة.

ويكثف الجهاديون هجماتهم في منطقة الساحل، خصوصًا في مالي والنيجر وبوركينا فاسو، رغم انتشار الجنود الفرنسيين في إطار قوة برخان.