قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: رفع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى مجلس الدوما ، يوم الإثنين، مشروع قانون التعديلات الدستورية التي اقترحها للحد من مهام الرئيس، وتوسيع صلاحيات البرلمان.

وحسب قناة (RT) فإن مشروع القانون على إجراء التعديلات التالية على الدستور ينص على:

- لا يحق لرئيس روسيا أن يشغل منصبه لأكثر من ولايتين
- لا يحق للمواطنين الذين سبق لهم حمل جنسية أجنبية أو الإقامة في دولة أجنبية أو يقيمون في روسيا بشكل دائم لمدة تقل عن 25 عاما، الترشح لمنصب الرئيس الروسي
- لا يحق للمواطنين دون سن 21 عاما، وحملة الجنسية الأجنبية أو الإقامة الأجنبية، الترشح لانتخابات مجلس الدوما
- يشكل الرئيس الروسي مجلس الدولة الذي سيعمل بموجب قانون فدرالي خاص

- منح مجلس الدولة صلاحية تعيين المدعي العام ونوابه ورئيسي المحكمة الدستورية والمحكمة العليا ورؤساء أجهزة الأمن بناء على مقترحات الرئيس
- رئيس الدولة يعين رئيس الوزراء ونوابه وأعضاء الحكومة بعد إقرار ترشيحهم في مجلس الدوما
- ضمان أن يكون الحد الأدنى للأجور على مستوى لا يقل عن الحد الأدنى لتكلفة المعيشة في روسيا، إضافة إلى ضمان حماية المعاشات التقاعدية والاستحقاقات الاجتماعية وغيرها من المدفوعات الاجتماعية، من التضخم من خلال ربطها بمؤشرات الأسعار الاستهلاكية
- طرح مشروع قانون التعديلات الدستورية هذا على التصويت عليه في استفتاء عام.

ومن المقرر أن يتم النظر في مشروع القانون الذي اقترحه الرئيس بوتين خلال جلسة للجنة التشريع الدستوري وبناء الدولة بمجلس الاتحاد الروسي تعقد يوم 21 يناير، وخلال جلسة عامة لمجلس الدوما في الـ23 من الشهر نفسه.

اعفاء المدعي العام

وعلى خبر ذي صلة، أعلن الكرملين اليوم الاثنين، أن الرئيس فلاديمير بوتين اقترح على مجلس الاتحاد الروسي إعفاء المدعي العام يوري تشايكا من مهامه، وقدم اسم مرشح لشغل هذا المنصب.

وقال المكتب الصحفي بالكرملين، إن بوتين اقترح إعفاء تشايكا "بسبب انتقاله إلى عمل آخر"، وطرح على مجلس الاتحاد، الغرفة العليا للبرلمان الروسي، ترشيح إيغور كراسنوف، نائب رئيس لجنة التحقيقات الروسية، للنظر في شغله منصب المدعي العام.

من جانبها، قالت رئيسة مجلس الاتحاد فالينتينا ماتفيينكو إنه في حال صادقت لجان المجلس المعنية على ترشيح كراسنوف، سينظر المجلس في جلسة عامة في تعيينه مدعيا عاما يوم الأربعاء 22 يناير.

يذكر أن كراسنوف المولود عام 1975 في مدينة أرخانغلسك شمال روسيا، كان نال شهادة جامعية قبل أن يبدأ العمل في جهاز النيابة العامة عام 1997. وفي عام 2007 انتقل إلى لجنة التحقيقات الروسية ليشغل منصب كبير المحققين في القضايا ذات الأهمية القصوى لدى رئيس اللجنة، وترقى عام 2016 لمنصب نائب رئيس اللجنة، ومنح رتبة الفريق عام 2017.

وحقق كراسنوف في عدد من القضايا الجنائية الكبيرة، منها محاولة اغتيال أناتولي تشوبايس، رئيس شركة "منظومة الطاقة الموحدة" عام 2005، واغتيال المحامي ستانيسلاف ماركيلوف والصحفية أناستاسيا بابوروفا عام 2009 واغتيال المعارض الروسي البارز بوريس نيمتسوف عام 2015.