قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرياض: رعى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز بالصياهد الجنوبية للدهناء اليوم، الحفل الختامي لمهرجان الملك عبد العزيز للإبل في نسخته الرابعة، بحضور شخصيات خليجية كبيرة.

كان في استقبال الملك سلمان بن عبد العزيز لدى وصوله، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع المشرف العام على نادي الإبل، والأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، والأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، ورئيس مجلس إدارة نادي الإبل المشرف العام على المهرجان فهد بن فلاح بن حثلين.

وعقب وصوله قام العاهل باستقبال كلا من الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ولي عهد الكويت، والشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، والشيخ عبدالله بن حمد آل خليفة ممثل ملك مملكة البحرين، والشيخ سعد محمد السعدي وزير الشؤون الرياضية لسلطنة عمان، والشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني، والشيخ مبارك بن خليفة آل ثاني، والشيخ جاسم بن خليفة آل ثاني، والشيخ فهد بن عبدالله آل ثاني، والشيخ خالد بن خليفة آل ثاني، الذين حضروا للمشاركة في الحفل الختامي للمهرجان.

وفي بداية الحفل أكد رئيس مجلس إدارة نادي الإبل المشرف العام على المهرجان فهد بن فلاح بن حثلين أن نجاح النسخة الحالية ثمرة من ثمار إنشاء نادي للإبل الذي جمع ونظم ملاك الإبل والمعتنين بها تحت إشراف صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع المشرف العام على نادي الإبل، الذي يقدم كل ما من شأنه نجاح نادي الإبل وتطويره.

قرارات اقتصادية
وقال رئيس النادي إن مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل بات وجهة لكل الملاك داخل حدود المملكة، بل تعداه ليجمع أشقائنا في الخليج والوطن العربي، و ليكون هذا التجمع الكبير مقصداً لكل المهتمين بهذا الموروث التاريخي في جميع أنحاء العالم ".

وأشار ابن حثلين إلى أن إطلاق أسماء (بيرق المؤسس) و(سيف الملك) و(شلفا ولي العهد ) على جوائز المهرجان، أعطت وهجاً كبيراً للمسابقات التي أطلقت عليها، وأوجدت الرغبة الكبيرة لدى ملاك الإبل للمشاركة في مسابقات المهرجان، حيث أصبحوا يتنافسون لتعزيز ملكياتهم بأجود الأنواع، وهو أمر أنعش قطاع الإبل بشكل كبير وملموس.

ولفت إلى أن نادي الإبل أطلق حزمة قرارات اقتصادية ستساهم في تطوير هذا القطاع، وتشكل عامل جذب للاستثمارات فيه، وفي بناء اقتصاد مزدهر لوطن كبير وطموح.